التخطي إلى المحتوى
كيف نرتقى بأنفسنا ؟ كيف يتقدم العرب ؟
كيف نرتقى بأنفسنا ؟ كيف يتقدم العرب ؟

لنكون طاقيين و روحانيين علينا بالبداية تقبل الآخر، لأن الآخر مرآة لنا و مانكرهه بلآخر موجود بداخلنا، و قد دخل الآخر حياتنا ليرينا الجانب المخفي من شخصيتنا.

فكفانا انتقاداً للآخرين و نعتهم بصفات معينة لمجرد أنهم مختلفون عنا أو ما يناسبهم لا يناسبنا، فمالنا اذا وضعت فناة ما مكياج أو ذهبت للمطعم أو لبست قصير أو …أو….

كفانا نقدا لاذعا بحجة ان الروحانية ليست كذلك.

الروحانية يا أصدقائي لا تعني ان نحرم أنفسنا متع الحياة، وانما تعني ان نعيش الروحانية بادق تفاصيل حياتنا، حتى ونحن بالمطعم او بحفلة او ..او…

ان نكون متمركزين مع الجوهر الداخلي فينا البعيد كل البعد عن التقييمات و المتصل مع المدد الكوني، ان نقوم بكل ما نفعله بمحبة صافية و نية صادقة.

لقد خلقنا الله على الأرض و أراد لنا اليسر و ليس العسر، حتى أوشو يقول بامكانك ان تتامل و انت تدخن او ترقص او ..او…

انا لا اشجع على العادات التي هي بنظر المجتمع سيئة ولكني اريدكم ان تخرجوا من دائرة التقييم و النقد.

قد يقولوا لي فلان يأكل اللحوم كثيرا فهو ليس روحانيا، وانا ارد عليهم قد يكون روحاني اكثر من الكثير من النباتيين، وقد يقولون لي فلانة تكثر من المكياج فهي ليست روحانية، وانا ارد عليهم طالما هي متصالحة مع نفسها و تعرف ما تريد فان روحها اعظم بكثير من الكثيرات ممن لا يضعن المكياج وغير متصالحات مع انفسهن.

فكفانا حكما و انتقادا للناس، وماذا نختلف عندها عن التكفيرين الذين يكفروا الناس لمجرد انهم لا يتبعون قيودهم.

وبدل من ان نهدر طاقاتنا بالنقد و التقيم و اتهام الآخرين، دعونا نجمع طاقاتنا معا و نتشارك الحب و الفرح و ننظر لما هو متشابه بيننا و نحترم الاختلاف، ونتعاون معا لنهضة كوكبنا و شفاء امنا الارض التي هي نهضتنا و شفاؤنا نحن ابناءها.

دمتم بمحبة و سعادة و سلام اصدقائي

التعليقات