التخطي إلى المحتوى
قصر الملك فاروق بكفر الشيخ تحفة اسلامية تعانى التجاهل والنسيان
قصر الملك فاروق بكفر الشيخ تحفة اسلامية تعانى التجاهل والنسيان

الموقع: مدينة كفر الشيخ.

المنشىء: محمد سعيد باشا والى مصر نجل محمد على باشا سنة 1270 هـ ، 1853 م.

وقد قام محمد سعيد باشا ببيع جميع املاكه الى الامير محمد عبد الحليم باشا سنة 1278 هـ ،1861م ، ومع ذلك عرف القصر باسم الملك فؤاد لكثرة المنشأت التى اقامها الملك فؤاد بكفر الشيخ ولوجود الرنك (f) على درابزين سلم القصر.

قرار التسجيل: رقم 1490 لعام 1992م ، بقرار رئيس مجلس الوزراء. و

القصر مستغل حاليا كمقر لمعهد الخدمة الاجتماعية بجامعة كفر الشيخ.

التخطيط: يتكون القصر من ثلاثة طوابق ، الارضى وطابق اول وطابق ثانى ويتالف كل من الطابقين العلويين من فناء اوسط مكشوف مستطيل الشكل يلتف حوله مجموعة من الغرف والحجرات السكنية.

الوصف المعمارى:

القصر مربع الشكل تقريبا ، ومساحته حوالى 30 م×29م وله مدخلان الول سد ولا يستعمل الان وقد كان يمثل المدخل الرئيسى للقصر من قبل ، اما المدخل الثانى وهو مستغل الان وعبارة عن فتحة مدخل يسبقها احد عشر درج او يتوج المدخل عقد نصف دائى كبير يرتكز على عمودان ، ويتوسط الواجهة قاعدة البرج.

الارضى: ويحتوى على سلم الخدم وحجرات الخدم ودورة مياه.

الطابق الاول (السلاملك): وهو عبارة عن صالة كبيرة مربعة الشكل يحيط بها اربع غرف.

الطابق الثانى (الحرملك): يصعد اليه عن طريق سلم له درابزين من الخشب والنحاس فى شكل زخرفى بديع ، ويؤدى الى ستة غرف مختلفة الحجم منها غرفة للملك واستراحة منها ندخل الى المطبخ والحمام.

غرف الطابقين: جميع الغرف بالطابق الاول والثانى محاطة بشرفة كبيرة من ثلاث واجهات ، اما عن ارضيات هذة الشرفات فهى من بلاط القشيانى صغير الحجم ، اما ارضيات القصر فهى من خشب الباركية.

برج القصر: فهو مربع الشكل تقريبا ويعلو سطح الطابق الثانى.

حجرة المراقبة: مربعة الشكل ابعادها (5.55 × 5.55م)،وبجدار الحجرة الشمالى الغربى باب مستطيل الشكل / ويزخرف جدران هذة الغرفة بلاطات خزفية ينتصفها رنك الهلال والثلاث نجوم البارزه ورنك الحرف (f) ويتوج القصر وحجرة المراقبة شرفات مسننة.

هذا ويزخرف القصر زخارف نباتية واخرى هندسية

وجدير بالذكر ان للقصر ملحقات وهى المحطة الملكية والصهريج والمطبخ.

حالة الاثر: يعانى الاهمال من شاغلى القصر

القصر مشغول من قبل المعهد العالى للخدمة الاجتماعية بكفر الشيخ وتم مناقشة الترميم من قبل ادارة المعهد لكنه رفض الخروج الا فى حالة توفير المجلس الاعلى للاثار البديل للمعهد ، كما انه رفض القيام بترميم شامل تحت اشراف المجلس الاعلى للاثار طالبا مشاركة الاخير معه فى نفقات الترميم.

وقد عرض مجلس ادارة المعهد ان قوم المجلس الاعلى للاثار بتبرع مالى يستطيع به المعهد ان يوفر مكان بديل ، وقد قام المجلس الاعلى للاثار بتوفير مبلغ مائتى الف جنيها للمعهد مقابل الاخلاء ، الا ان المعهد رفض وارجىء الموضوع ثم اشترط ان يقوم المجلس الاعلى للاثار بتوفير مكان بديل ، ومنذ ان ضم المجلس الاعلى للاثار القصر وهو يطالب فى مكاتبات رسمية ادارة المعهد بترميم القصر ترميم معمارى شامل تحت اشراف اثرى ،الا انه يرجء ويماطل.

· هبوط فى ارضية القصر.

· انتشار الشروخ فى معظم الجدران.

· مجود مياه جوفية فى ارضية البدروم.

· انتشار الرطوبة بشكل عام فى المبنى مما ادى الى سقوط طبقة الدهارة.

· كسر فى اجزاء عديدة من السلم المؤدى للبرج.

· تسوس وتشقق فى اجزاء عديدة من التركيبات الخشبية.

· انتشار الصدأ.

· سقوط جزء كبير من الملاط الداخلى للقصرفى العديد من التركيبات المعدني.

التعليقات