التخطي إلى المحتوى
حضارة يهوذا وحقيقة المسيخ الدجال
حضارة يهوذا وحقيقة المسيخ الدجال

اليوم سأنشر لكم بحثاً عن حقيقة حضارة يهوذا فى التاريخ، وحقيقة المسيخ الدجال، ولكن فى البداية أرسل تحية وشكر واجب لأستاذنا احمد السنوسى الذى فتح لنا الباب لكشف خفايا التاريخ القديم عندما كشف أن الفرعون المذكور فى القرأن الكريم هو امنمحات الثالث بيقين لا لبس فيه، وهذه المقالة المبنية أساسا على دراساته هى هدية له وكل من يريد أن يعرف من هو المسيخ الدجال وما هى الحضارة التى نشأ فيها وهى استكمال للمقالة الاولى حول عصر مملكة بنى اسرائيل.

المحتويات

حقيقة الحيثيين

ولمن لم يقرء المقالة الأولى عن عصر مملكة سليمان أقول له: تبين بالبحث بفضل الله عز وجل أن الحيثيين فى المملكة الحديثة هم اليهوذيين وأن حيثا أو حاتى أو هاذا هم قوم يهوذا وهم نصف بنى اسرائيل ومن حق أى أحد أن يعترض فنسئله: ماذا كان نبوخذ نصر صاحب السبى البابلى المشهور يُسمى أرض يهوذا فى الوثائق البابلية؟ ولأن الحقيقة لا يمكن اخفاؤها، فنحن نعلم أن الاراميين هم ورثة الحيثيين ونعلم بأن الاراميين اخلاط من شعوب سامية وابراهيمية، ولكننا نتفاجأ فى سفر اخبار الايام الاول وايضا فى انجيل متى أن بعض الاراميين من احفاد يهوذا ففى الاصحاح الثانى من سفر اخبار الايام الاول

9وَبَنُو حَصْرُونَ الَّذِينَ وُلِدُوا لَهُ: يَرْحَمْئِيلُ وَرَامُ وَكَلُوبَايُ.10وَرَامُ وَلَدَ عَمِّينَادَابَ، وَعَمِّينَادَابُ وَلَدَ نَحْشُونَ رَئِيسَ بَنِي يَهُوذَا

وفى الاصحاح الأول من رسالة متى الانجيلية

3وَيَهُوذَا وَلَدَ فَارِصَ وَزَارَحَ مِنْ ثَامَارَ. وَفَارِصُ وَلَدَ حَصْرُونَ. وَحَصْرُونُ وَلَدَ أَرَامَ. 4وَأَرَامُ وَلَدَ عَمِّينَادَابَ.

وفيما سبق دليل دامغ أن الحيثيين هم يهوذا أو على الاقل أن يهوذا كان نواة الحضارة الحيثية، ومن حق أى أحد أن يعترض ونسأله: أين الدليل فى التوراة أن ملك الحيثيين هو نفسه ملك العبرانيين من بنى اسرائيل، الجواب من النص التوراتى فى سفر حزقيال 16

قَالَ السَّيِّدُ الرَّبُّ لأُورُشَلِيمَ: مَخْرَجُكِ وَمَوْلِدُكِ مِنْ أَرْضِ كَنْعَانَ. أَبُوكِ أَمُورِيٌّ وَأُمُّكِ حِثِّيَّةٌ.

ويضاف إلى النص السابق ملحوظة مهمة والتى تكشف السر التاريخى كله: أن الحثيين فى عقلية كتبة التوراة وكذلك الاموريين ليسوا الحثيين والاموريين فى الاركيولوجيا بل الحثيين والاموريين فى عقلية كاتب التوراة من نسل كنعان بن حام كما فى سفر التكوين10 واخبار الايام الاول1 بينما الاركيولوجيا تؤكد أن الاموريين والحيثيين ساميون اقحاح فما السر وراء هذا التناقض؟

السر كله فى الخروج من مصر مرتين مرة على عهد موسى عليه السلام فى نهاية الدولة الوسطى ومرة ثانية فى إنسحاب الهكسوس من يهوذا وافرايم وحلفاؤهم من خارج بنى اسرائيل كبنى حوباب من مصر بعد حصار احمس الاول لحصن شاروهين، فالذين خرجوا من مصر من يهوذا وافرايم وحلفاؤهم من بنى عابر بن سام بن نوح على يد احمس الاول تم إحتسابهم فى ذهنية كاتب التوراة نتيجة طول فترة مكوثهم فى مصر نتيجة احتلال الهكسوس لمصر واختلاطهم بالمصريين خصوصا فى شرق البلاد من نسل كنعان بن حام وهذا التصور يكشفه الاصحاح الاول من سفر القضاة الذى يشير الى عودة الهكسوس من مصر قائلا:

16وَبَنُو الْقَيْنِيِّ حَمِي مُوسَى صَعِدُوا مِنْ مَدِينَةِ النَّخْلِ مَعَ بَنِي يَهُوذَا إِلَى بَرِّيَّةِ يَهُوذَا الَّتِي فِي جَنُوبِيِّ عَرَادَ، وَذَهَبُوا وَسَكَنُوا مَعَ الشَّعْبِ. 17وَذَهَبَ يَهُوذَا مَعَ شِمْعُونَ أَخِيهِ وَضَرَبُوا الْكَنْعَانِيِّينَ سُكَّانَ صَفَاةَ وَحَرَّمُوهَا، وَدَعَوْا اسْمَ الْمَدِينَةِ «حُرْمَةَ». 18وَأَخَذَ يَهُوذَا غَزَّةَ وَتُخُومَهَا، وَأَشْقَلُونَ وَتُخُومَهَا، وَعَقْرُونَ وَتُخُومَهَا. 19وَكَانَ الرَّبُّ مَعَ يَهُوذَا فَمَلَكَ الْجَبَلَ، وَلكِنْ لَمْ يُطْرَدْ سُكَّانُ الْوَادِي لأَنَّ لَهُمْ مَرْكَبَاتِ حَدِيدٍ. 20وَأَعْطَوْا لِكَالَبَ حَبْرُونَ كَمَا تَكَلَّمَ مُوسَى. فَطَرَدَ مِنْ هُنَاكَ بَنِي عَنَاقَ الثَّلاَثَةَ. 21وَبَنُو بَنْيَامِينَ لَمْ يَطْرُدُوا الْيَبُوسِيِّينَ سُكَّانَ أُورُشَلِيمَ، فَسَكَنَ الْيَبُوسِيُّونَ مَعَ بَنِي بَنْيَامِينَ فِي أُورُشَلِيمَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ.

والكلام السابق يشبه رواية مانيتون عن خروج الهكسوس ولكن مانيتون كان يحكى التفاصيل من الجانب المصرى لا العبرانى فلم يتطرق لأسماء الاسباط فنستنتج من كل ما سبق زيادة تأكيد أن الحيثيين هم يهوذا قبل الهكسوس ويهوذا بعد الهكسوس، والاموريين هم العبرانيين قبل الهكسوس والعبرانيين بعد الهكسوس وفى الاصحاح السادس عشر من سفر حزقيال عن سكان اورشليم

وَأَنْتِ أُخْتُ أَخَوَاتِكِ اللَّوَاتِي كَرِهْنَ أَزْوَاجَهُنَّ وَأَبْنَاءَهُنَّ. أُمُّكُنَّ حِثِّيَّةٌ وَأَبُوكُنَّ أَمُورِيٌّ.

ومتوقع أنه ولو واحد من مليون فى المليون سيعترض على ابحاث استاذنا احمد السنوسى عن النبيين يوسف وموسى عليهما السلام وعلى كلام الاستاذ السنوسى عن الهكسوس وسيعترض على مقالة مملكة سليمان ومن حقه أن يعترض ومن حقى ايضا أن اسئل هذا المعترض سؤال اتمنى أن اجد له جواب عند المعترضين على اساس علمى طبعا.

والسؤال هو: ما معنى التشابه الشديد بين الحضارة الحيثية وقصص الاسفار التوراتية عن قبيلة يهوذا سواء فى الاسماء أو فى استغلال الحديد والمعادن أو فى أماكن التواجد ولنأخذ قادش على عصر رعمسيس كمثال مثلا أو الشعارات التى رفعها الحيثيون على اعلام ممالكهم خصوصا المملكة الحديثة وهو شعار الاسد وهو بعينه شعار يهوذا الشهير عند بنى اسرائيل ومقولة يعقوب عليه السلام

“يَهُوذَا جَرْوُ أَسَدٍ، مِنْ فَرِيسَةٍ صَعِدْتَ يَا ابْنِي، جَثَا وَرَبَضَ كَأَسَدٍ وَكَلَبْوَةٍ”.

وغير الشعار هناك مسألة اسم الرب فرب يهوذا فى مزامير داوود ففى المزمور الثامن عشر نقرء مع التحفظ من جانبنا على دقة الترجمة وعلى الخلط بين صفة نفس الرب وصفة أثر وفعل الرب سبحانه وتعالى

9طَأْطَأَ السَّمَاوَاتِ وَنَزَلَ، وَضَبَابٌ تَحْتَ رِجْلَيْهِ. 10رَكِبَ عَلَى كَرُوبٍ وَطَارَ، وَهَفَّ عَلَى أَجْنِحَةِ الرِّيَاحِ. 11جَعَلَ الظُّلْمَةَ سِتْرَهُ. حَوْلَهُ مِظَلَّتَهُ ضَبَابَ الْمِيَاهِ وَظَلاَمَ الْغَمَامِ. 12مِنَ الشُّعَاعِ قُدَّامَهُ عَبَرَتْ سُحُبُهُ. بَرَدٌ وَجَمْرُ نَارٍ. 13أَرْعَدَ الرَّبُّ مِنَ السَّمَاوَاتِ، وَالْعَلِيُّ أَعْطَى صَوْتَهُ، بَرَدًا وَجَمْرَ نَارٍ. 14أَرْسَلَ سِهَامَهُ فَشَتَّتَهُمْ، وَبُرُوقًا كَثِيرَةً فَأَزْعَجَهُمْ، 15فَظَهَرَتْ أَعْمَاقُ الْمِيَاهِ، وَانْكَشَفَتْ أُسُسُ الْمَسْكُونَةِ مِنْ زَجْرِكَ يَا رَبُّ، مِنْ نَسْمَةِ رِيحِ أَنْفِكَ.

والسؤال لمن قرء فى تاريخ الحيثيين خصوصا المملكة الحديثة، ألم يكن رب سوبيلون اوما وشيالوه تاود (تاود هاليش) هو تيشوب رب الريح والعواصف؟ ولماذا نذهب بعيدا وعندك النبى الياس عليه السلام وإسمه فى الاسفار التوراتية “ايليا التشبى” وهذه وحدها تقطع جهيرة كل خطيب خصوصا لو علمت أن ايلياس عليه السلام كان فى حقبة بعد سليمان عليه السلام مباشرة ولا تزيد عن قرن من الزمان.

وحتى فى التاريخ المادى بدون النظر فى الاسفار التوراتية فلو طبقت الارقام التوراتية بين الانبياء على التاريخ الذى حدده استاذنا السنوسى لخروج بنى اسرائيل وتؤيده ادلة كثيرة ستطل امامك حضارة الحيثيين بالضبط فى نفس التوقيت الذى حدده الاحبار وكتبة الاسفار فى مواطن متفرقة كتاريخ لظهور مملكة بنى اسرائيل الموحدة.

وحتى بدون الادلة السابقة فمع ثبوت خروج بنى اسرائيل من مصر مع نهاية الدولة الوسطى وسكن بنى اسرائيل فى مناطق خضعت للسيادة الحيثية فلابد أن يكون للحيثيين ارتباطا عميقا ببنى اسرائيل وهذا أمر محتوم بحكم المنطق وإلا اصبحت الاسفار التاريخية التوراتية كلها من الخيال العلمى وهذا مستحيل فكما صدقت الاسفار التوراتية بدرجة معينة فى قصص الاباء ابراهيم ويوسف وموسى عليهم السلام لابد ألا تقل درجة صدقها عن هذه الدرجة فيما يتعلق باللاحقين: داوود وسليمان والياس عليهم السلام.

واما الاشوريين الاوائل بين القرنين الثامن عشر والثالث عشر قبل الميلاد فهم القبائل الاسرائيلية التى قاتلت مع يوشع بن نون عليه السلام ومع يهوذا ورأوبين من بعد يوشع وحاربت الاموريين فى شمال غرب العراق منذ القرن السابع عشر قبل الميلاد وما بعده وأن أشورو أو اسورى او اسوريل معناها اسرائيل ومن حق أحد أن يعترض ثانية فنسئله ثانية ما اسم بنى اسرائيل ومملكتهم عند مانيتون؟ وماذا كان مانيتون يعتقد فى الهكسوس قبل وبعد خروجهم؟

وحتى بدون مانيتون فالنص التوراتى لا يترك حتى مجال للأركيولوجيا ولا للتأويل ففى سفر اخبار الايام الاول الاصحاح الخامس أن بعضا من بنى رأوبين سكنوا مداخل الفرات بجوار الاشوريين والميتانيين الذين اسماهم النص التوراتى بالهاجريين لأن فى الحقيقة مدين بن ابراهيم هو اسماعيلى والمديانيين فى التوراة هم الميتانيين فى التاريخ المادى كانوا من نسل اسماعيل عليه السلام وليسوا نسلا مستقلا وكون مملكة ميتان جارا لدودا لبنى اسرائيل فهذا بحد ذاته دليلا شديد القوة على الاصل الحقيقى للاشوريين، لنقرء نص الاخبار

3بَنُو رَأُوبَيْنَ بِكْرِ إِسْرَائِيلَ: حَنُوكُ وَفَلُّو وَحَصْرُونُ وَكَرْمِي. 4بَنُو يُوئِيلَ: ابْنُهُ شَمْعِيَا، وَابْنُهُ جُوجُ، وَابْنُهُ شِمْعِي، 5وَابْنُهُ مِيخَا، وَابْنُهُ رَآيَا، وَابْنُهُ بَعْلٌ، 6وَابْنُهُ بَئِيرَةُ الَّذِي سَبَاهُ تَغْلَثُ فَلْنَاسَرَ مَلِكُ أَشُّورَ. هُوَ رَئِيسُ الرَّأُوبَيْنِيِّينَ. 7وَإِخْوَتُهُ حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ فِي الانْتِسَابِ حَسَبَ مَوَالِيدِهِمِ: الرَّئِيسُ يَعِيئِيلُ وَزَكَرِيَّا، 8وَبَالِعُ بْنُ عَزَازَ بْنِ شَامِعَ بْنِ يُوئِيلَ الَّذِي سَكَنَ فِي عَرُوعِيرَ حَتَّى إِلَى نَبُوَ وَبَعْلِ مَعُونَ. 9وَسَكَنَ شَرْقًا إِلَى مَدْخَلِ الْبَرِّيَّةِ مِنْ نَهْرِ الْفُرَاتِ، لأَنَّ مَاشِيَتَهُمْ كَثُرَتْ فِي أَرْضِ جِلْعَادَ. 10وَفِي أَيَّامِ شَاوُلَ عَمِلُوا حَرْبًا مَعَ الْهَاجَرِيِّينَ فَسَقَطُوا بِأَيْدِيهِمْ وَسَكَنُوا فِي خِيَامِهِمْ فِي جَمِيعِ جِهَاتِ شَرْقِ جِلْعَادَ.

وفى صموائيل الثانى2صراحة أن اشور كانت ضمن مملكة طالوت رضى الله عنه

8وَأَمَّا أَبْنَيْرُ بْنُ نَيْرٍ، رَئِيسُ جَيْشِ شَاوُلَ، فَأَخَذَ إِيشْبُوشَثَ بْنَ شَاوُلَ وَعَبَرَ بِهِ إِلَى مَحَنَايِمَ، 9وَجَعَلَهُ مَلِكًا عَلَى جِلْعَادَ وَعَلَى الأَشُّورِيِّينَ وَعَلَى يَزْرَعِيلَ وَعَلَى أَفْرَايِمَ وَعَلَى بَنْيَامِينَ وَعَلَى كُلِّ إِسْرَائِيلَ.

ومازالت هذه النقطة متروكة للأخوة الباحثين ليستكملوها ويثبتوا أن الملك الحيثى العظيم تلبينيوش هو نفسه اشوروباليت هو طالوت رضى الله عنه واما الصراع على الملك فى الوثائق الحيثية بين تلبينيوش وعديله هوذيا هو الصراع بين طالوت ويهوذا اتباع داوود عليه السلام، وقد تعرض هذا الملك العظيم الى كذب وافتراء من الاسرائيليين كما فعلوا مع الانبياء وقد برئه القرأن الكريم برسالة خفية حينما ذكره بالإسم ولم يذكر النبى الذى كان طالوت من اصحابه وهو السموأل عليه السلام وبهذه الرسالة الخفية تكون مقولات الاسرائليين على طالوت واتهاماتهم له لا يُعتد بها ولا يُلتف اليها.

حقيقة المدن الحيثية

وأما حاتوشا عاصمة الحيثيين فهى شيلوه حادى أو شيلوه يهوذا فقد ذكرت الاسفار التوراتية مدينة بإسم شيلوه ويبدو أن بنى اسرائيل قبل فتح القدس على يد داوود عليه السلام كانوا يتخذون عاصمتهم ذات قدسية دينية ويسمونها شيلوه وهذه من النقاط التى تحتاج الى بحث لأن وفقا لسفر القضاة الاصحاح الرابع ووفقا للتراث الاسرائيلى المنقول الى التراث الاسلامى فإن اخر عهد بالقدس كعاصمة لبنى اسرائيل هو عصر سليمان عليه السلام.

والتاريخ المادى يؤكد بشدة أن عاصمة الحيثيين هى حاتوشا وليس اورشليم او قادش والتاريخ المادى يؤكد أن الحيثيين نقلوا عاصمتهم من حاتوشا الى شابين يوا التى اعتقد أن ترجمتها خطأ والصواب يوا شابين بل يروشاليم بل اورشليم وتقول الوثائق الحيثة أن هذا حصل فقط لاغير فى عصرى الملكين الحيثيين تاود وسوبيلون اوما فقط.

وبعد ذلك عادت العاصمة الى حاتوشا وهناك بفضل الله عز وجل مفاجأة كبيرة يقدمها العلم المادى بهذا الخصوص وتكشف لنا حقيقة الغموض فى مسألة القدس فالنص القرأنى ظاهره أن بناء القدس وهيكل سليمان كان فى ختام حياة سليمان عليه السلام ويؤيده حديث مختلف فى صحته عن النبى صلى الله عليه وسلم.

وحتى لو كان الحديث من الاسرائيليات فالخبر الواضح أن بيت المقدس تم بناؤه فى ختام حياة النبى سليمان مع قصة الارضة التى اكلت من سأته وحتى بدون هذه الاخبار فالمنطق يؤيدها لأن نبى الله سليمان عليه السلام كان رجل حرب وغزو يحتاج لعاصمة عسكرية لا دينية مدنية وبيت المقدس مدينة دينية ولا يمكن الجمع بين الاثنين.

وعلى الرغم من العبث الشديد بالاسفار التوراتية ولكن فى وسط النصوص تنكشف الحقائق فهذه الحقيقة التاريخية أن اورشليم العاصمة غير اورشليم فلسطين قبلة بنى اسرائيل اشارت اليها الاسفار من بعيد فى مسألة زواج ابنة فرعون من احد ابناء سليمان عليه السلام ففى الاصحاح التاسع من سفر الملوك الاول

24وَلكِنَّ بِنْتَ فِرْعَوْنَ صَعِدَتْ مِنْ مَدِينَةِ دَاوُدَ إِلَى بَيْتِهَا الَّذِي بَنَاهُ لَهَا، حِينَئِذٍ بَنَى الْقَلْعَةَ. 25وَكَانَ سُلَيْمَانُ يُصْعِدُ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ فِي السَّنَةِ مُحْرَقَاتٍ وَذَبَائِحَ سَلاَمَةٍ عَلَى الْمَذْبَحِ الَّذِي بَنَاهُ لِلرَّبِّ، وَكَانَ يُوقِدُ عَلَى الَّذِي أَمَامَ الرَّبِّ. وَأَكْمَلَ الْبَيْتَ.

ولو جمعت النص السابق مع الاصحاح الثالث من سفر الملوك الاول

1وَصَاهَرَ سُلَيْمَانُ فِرْعَوْنَ مَلِكَ مِصْرَ، وَأَخَذَ بِنْتَ فِرْعَوْنَ وَأَتَى بِهَا إِلَى مَدِينَةِ دَاوُدَ إِلَى أَنْ أَكْمَلَ بِنَاءَ بَيْتِهِ وَبَيْتِ الرَّبِّ وَسُورِ أُورُشَلِيمَ حَوَالَيْهَا. 2إِلاَّ أَنَّ الشَّعْبَ كَانُوا يَذْبَحُونَ فِي الْمُرْتَفَعَاتِ، لأَنَّهُ لَمْ يُبْنَ بَيْتٌ لاسْمِ الرَّبِّ إِلَى تِلْكَ الأَيَّامِ.

يتضح من جمع النصين أن هناك مدينتان مدينة داوود واورشليم، ومدينة داوود هى اورشليم يهوذا العاصمة السابق ذكرها بينما بيت المقدس تأخر بناؤه، ولمن مازال عنده ذرة شك وهذا حقه فهناك دليل توراتى ثان يقطع جهيرة كل خطيب، ففى الاصحاح الرابع من سفر القضاة يتحدث عن معركة قادش الاولى بين سيسى رع الذى ترجمه مانيتون الى رمسيس وبين الاسرائيليين من يهوذا وحلفاؤهم، وفى هذا الاصحاح الذى كتبه شخص لايريد تمجيد قبيلة يهوذا قط لأنه ليس من يهوذا فذكر ملك يهوذا بإسم موطنه الاصلى”حابر” نسبة لحبرون فما هى العاصمة التى جاء منها حابر القينى؟ يقول كاتب الاصحاح

 11وَحَابِرُ الْقَيْنِيُّ انْفَرَدَ مِنْ قَايِنَ، مِنْ بَنِي حُوبَابَ حَمِي مُوسَى، وَخَيَّمَ حَتَّى إِلَى بَلُّوطَةٍ فِي صَعَنَايِمَ الَّتِي عِنْدَ قَادَشَ.

هذا الكلام السابق يوافق الاركيولوجيا عن حركة الملك حاتوشيللى لقتال رمسيس من الشمال منفردا عن حلفاؤه ولكن الذى يلفت الانتباه أن الاسفار التاريخية: الملوك والاخبار تؤكد أن ملوك يهوذا كانوا دوما ينطلقون فى حروبهم من اورشليم ففى النص السابق استبدل اورشليم بقاين، وليس كاتب الاسفار بالساذج ليقع فى خطأ كهذا ولكن وقع منه ماكان غيره يخفيه كما فى المثل المصرى الشعبى”لم يروهم فى السرقة ولكن كشفوهم عند التقاسم والاختلاف فى الغنيمة” هل لا يزال عندك ذرة شك أن عاصمة سليمان السياسية لم تكن بيت المقدس؟

عندى لك ما يريحك من شكوكك للأبد: الاسفار التوراتية تتحدث عن مجئ ملكة سبأ إلى اورشليم ولكن القصة الاسلامية فى التراث الاسلامى أن سليمان عليه السلام استقبل ملكة سبأ فى جنوب العراق بالقرب من الكوفة، إذن اورشليم التى قصدتها ملكة سبأ ليست اورشليم الفلسطينية بل اورشليم اخرى بالقرب من منطقة السليمانية فى شمال العراق وبالقرب من نينوى التى ولد فيها يونس بن متى عليه السلام وهو من نسل داوود وسليمان.

ولماذا نذهب بعيدا: لو قرئت فى سفر اخبار الايام الاول ستجد أشخاصا من نسل سليمان اسمهم شلمنصر، وشلمنصر ظهر كثيرا فى الاسماء الاشورية بل إن شلمنصر الثالث انتحل قصص وبطولات شلمنصر الاول وهو سليمان النبى عليه السلام بطريقة مخادعة موهمة لا تجعلك تفرق بينهما والسؤال أين كان شلمنصر الاول والثالث؟ وأين كانت مراكز حكوماتهم؟ ومن أين كانت تنطلق جيوشهم للغزو والفتح؟

ولا اريد ابدا أن يُساء فهم مقصدى فانا لا انكر أن بيت المقدس كان مدينة مهمة منذ فتحها داوود عليه السلام وطرد اليبوسيين بقيادة عبدى هيبا الذى ربما هو نفسه عوبيدادوم فى الاسفار التاريخية، بل ان ما ذكره فراس السواح فى كتاب “الحدث التوراتى” عن الشواهد الاركيولوجية فى القدس عن إعادة بناؤها فى القرن الثالث عشر قبل الميلاد أحد الادلة التاريخية على عصر داوود وسليمان عليهما السلام.

ونعم القدس كانت مهمة جدا لبنى اسرائيل ولكنها ابدا لم تكن العاصمة السياسية لا قبل داوود ولا بعد داوود، والعلم المادى يقول بأن عاصمة تاود (داوود) وسوبيلون (سليمان) كانت يوا شبين او اورشليم وكانت مدينة دينية مهمة عند الحيثيين تماما كما تقول الاسفار عن اورشليم ولكن هذه المدينة وبفضل الله عز وجل وعجبا يا لله عُثر عليها فى جنوب تركيا وهذا يبطل كل مزاعم اليهود عن القدس ويؤكد أن القدس لم تكن عاصمة سياسية ابدا لبنى اسرائيل ولا حتى فى عهد داوود وسليمان.

وهناك فرق بين مدينة داوود وبين بيت المقدس فمدينة داوود هى قادش يهوذا التى عُثر عليها فى جنوب تركيا بإسم يواشبين او يورشليم او اورشليم واما القدس التى هى بيت المقدس فى فلسطين وهى اورشليم لكل بنى اسرائيل فقد كانت مركزا دينيا لبنى اسرائيل كما هى مكة بالنسبة للمسلمين فكما بنى اسماعيل عليه السلام مكة بنى يعقوب عليه السلام القدس بعده بأربعين سنة.

وكما لم تكن مكة يوما عاصمة ثابتة ابدا للدولة الاسلامية لم تكن القدس الفلسطينية يوما عاصمة سياسية للمملكة الاسرائيلية رغم إقرارنا وأعترافنا ببناء داوود وسليمان عليهما السلام لمبانيها وأن الحقيقة التاريخية التى كشفها الباحثون منهم العرب كالدكتور سهيل الزكار فى رسالته عن القدس وفراس السواح فى كتابه “اسرائيل التوراتية وارام دمشق” بل اعترف بها اليهود انفسهم.

وانصح الباحثين بكتاب”التوراة مكشوفة على حقيقيتها” لاسرائيل فرانكشتاين ونيل اشر سيلبرمان، أنه بعدما دمرت شعوب البحر المتوسط منطقة بلاد الشام فى نهاية القرن الثانى عشر بعد الميلاد ويبدو أن ذلك كان عقوبة إلهية للحيثيين (اليهوذيين) عادت هذه المنطقة من حيث بدأت.

وقرر الملك اليهوذى يوشيا على الارجح فى القرن السابع قبل الميلاد وفقا لهذه الدراسات (التى لم اراجع دقة نتائجها) قرر الملك اليهوذى كتابة تاريخ بنى اسرائيل فتمت كتابته فى اسوء صورة وتم تضييع الحقائق وخلط امور الملك والسياسة بأمور الشريعة والوحى والدين ونظرا لتدمير يهوذا تدميرا شاملا على يد شعوب البحر المتوسط والاراميين والاشوريين فضاع جزء كبير من ذاكرة هذه الحضارة ولم يتذكروا إلا القدس.

فخلطوا بين القدس كمدينة دينية وقبلة لكل بنى اسرائيل وبين كونها عاصمة سياسية لبقايا سبط يهوذا فى الضفة الغربية وكانوا مضطرين لذلك لتحقيق تماسك قومى للمملكة الضعيفة المتبقية من الانهيار والدمار، ولأنه من الصعب على المؤمن بديانة ما مناقشة ما يعتبره مقدسا وثابتا من ثوابت ديانته فلم يناقش احد لماذا كانت القدس عاصمة لبنى اسرائيل فى عهد داوود وسليمان عليهما السلام دون بقية من سبقهم من الانبياء؟

ولماذا لم ترد نبوءات أو تشريعات منذ ابراهيم واسحاق ويعقوب وموسى وهارون عليهم السلام بإتخاذ بيت المقدس عاصمة سياسية مقدسة؟ ولماذا عندما فتح بنواسرائيل بيت المقدس اول مرة وافقوا على بقاء اليبوسيين الوثنيين؟ ولماذا وافق بنو اسرائيل من الاسباط العشرة على قرار يربعام بن نباط بعد موت سليمان عليه السلام بتحويل الوجهة الدينية من بيت المقدس الى بيت ايل ودان لو كانت المدينة بهذه الدرجة من القداسة.

وعجبا يا لله ينكشف سر جديد من اسرار التاريخ وسبب تعدد صفات مدينة قادش بين الاسفار التوراتية المختلفة بل سفر القضاة نفسه يتحدث عن قادشين والجواب: أن كل سبط من اسباط بنى اسرائيل كانت له قادش وخصوصا قبل فتح القدس على يد داوود عليه السلام فأورشليم مدينة داوود هى قادش يهوذا فى جنوب تركيا وليست بيت المقدس وربما مسألة تعدد المدن المقدسة لبنى اسرائيل لها علاقة بهذا الحكم الشرعى فى سورة يونس

وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى وَأَخِيهِ أَنْ تَبَوَّآَ لِقَوْمِكُمَا بِمِصْرَ بُيُوتًا وَاجْعَلُوا بُيُوتَكُمْ قِبْلَةً وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ (87)

حقيقة مملكة سبأ بلقيس ومملكة سليمان

وأما مملكة سبأ المعاصرة لسليمان عليه السلام فهى مملكة سوبا أرتو إحدى الممالك الكاسية فكوش الذى انتج هذه المملكة وفقا للاصحاح الثانى من سفر التكوين هو مكان اقامة الكاسيين، والكاشيين الذين حكموا العراق هم الكوشيون فى سفر التكوين وهم القيسية نقيض اليمنية فى التراث العربى القديم.

ومعنى هذا أن زارح الكوشى الذى غزا مملكة يهوذا والمذكور فى الاصحاح الرابع عشر من سفر اخبار الايام الثانى ليس ملكا على مصر ولا علاقة له بمصر وما يقوى هذا ويذهب به إلى اليقين إن شاء الله تعالى أن الطبرى فى تاريخه وابن الجوزى فى المنتظم والثعلبى فى قصص الانبياء واليعقوبى فى تاريخه.

اثبتوا جميعا أن زارح الكوشى كان من ملوك الهند أو العراق أو قادما من الشرق وتسميته بأنه ملوك الهند يقوى بأن الكوشيين فى الاسفار التوراتية والكاسيين الذين حكموا العراق جائوا من الشرق وهم جنس واحد من بنى سام بن نوح وايضا زارح وفقا لسفر الاخبار الاول من اسماء بنى ابراهيم وبنى سام بن نوح،ولكن السؤال المتروك للبحث هل الكاشيين الذين حكموا العراق فى القرن الثالث عشر قبل الميلاد لهم علاقة بالكاسكين فى الاناضول الذين حاربوا الحيثيين؟

فزارح الكوشى لم يهاجم فلسطين من الجنوب الغربى بل له علاقة ما بالكاشيين والذين لهم علاقة بمملكة سبأ كما يؤكد سفر التكوين وغيره وهذه المملكة الغامضة -مملكة سبأ- التى يبدو أنها فى مكان ما بين جنوب العراق وشرق بلاد الشام وشمال شبه الجزيرة العربية لأن بلقيس ظهرت فى التراث الاشورى بإسم سمورات وفى التراث الكنعانى بإسمها “بعل تيس” أى ابنة الجن وهو اسمها وأن هذه المملكة -سبأ- لها علاقة بحكم الكاشيين للعراق.

فهذه الحقبة التاريخية هى حقبة الحكم الكاشى فى العراق وأما مملكة هاذا اسسى المذكورة فى القوائم الحيثية فليست الا مملكة يهوذا واسرائيل وحكامها هم صفى الله طالوت: اشوروباليت بالأشورية وهو تليبيو-ايش فى القوائم الحيثية و اريك دائن ايللو فى القوائم الاشورية التى أعتقد أنها تُرجمت عن المسمارية خطأ بل الصواب “دائن ايللو ارى” أى داوود مسيح الله.

لأن المقطع “ارى” يبدو أنه اضافة للتعظيم لدى الاشوريين “انليل نير ارى” و”ادد نير ارى” وربما كان المقطع “ارى” هو نفسه “اريك” ومعناها صاحب السلطان والملك “دائن ايللو” أو “دائن شيالوه” وهو تاود هللويا فى القوائم الحيثية والتى أعتقد انها ترجمت خطأ والصواب تاود هال شيالوه أى داوود مسيح الله ومغنيه وسليمان الحكيم: سلمانو اسارد بالاشورية وسوبيلون اوما بالحيثية.

وهنا فرصة لتصحيح خطأ ترجمة بسيط فى المقالة السابقة: تلبيينيوش وتود هللويا فى القوائم الحيثية حصل خطأ فى ترجمتها من المسمارية والاصح من وجهة نظرى: تود هللوياش = تود هال شيالوه = داوود المهلل المسيح، وتلبيينيوش = تلبين شيالوه = طالوت المسيح ولا خلاف أن الاسفار التاريخية فى العهد القديم كانت تسمى كل من طالوت رضى الله عنه وداوود عليه السلام كل منهما صريحا فى الاسفار بأنه مسيح الله كما أن الوثائق الاشورية تقول نفس المعنى وأيضا تكرار اسم تودهالى فى القوائم الحيثية يدل على لقب لا اسم.

خلفاء سليمان عليه السلام

هناك قصة مخفية لم تذكرها الاسفار التوراتية وذكرها النبى صلى الله عليه وسلم أن سليمان عليه السلام انجب ابنا ممسوخا كنصف انسان وحقيقة لا ادرى هل هو نفسه ارنواندا بن سوبيلون المريض العليل المذكور فى القوائم الحيثية الذى حكم سنة ومات أم لا ولدى يقين بأن نبى الله سليمان فى اخر ايامه ترك امور المملكة لأحد من نسله يدبرها وظاهر القوائم الحيثية أنه رحبعام ولم يقع بعد يقين فى هذه النقطة.

ولكن قبل أن نبدأ المقارنة بين خلفاء سليمان فى الاسفار التوراتية والتاريخ التوراتى وخلفاء سوبيلون فى تاريخ الحيثيين لابد أن نسئل انفسنا لماذا قلنا بأن طالوت رحمه الله هو تلبيينيون وداوود عليه السلام هو تاود هللويا وسليمان عليه السلام هو سوبيلون أوما؟ الجواب لأننا عكسنا الترجمة

تولبيينيوش = تولبيينو-شى = شى طوليبينو = المسيح الملكى طالوت

تاود هللوياش = تاود هال اللى-شى = شى-ايللى-هال-تاود = مسيح الله ومغنيه داوود

اريك دائن ايللى = ايللى دائن اريك = نبى الله داوود ذو الايد أو صاحب الكرسى

سوبيلون اوما = اوما سوبيلون = ذو الحكمة أو ذو الحكم أو ذو السيادة سليمان

وعلى نفس القياس السابق نستكمل المسيرة مع القوائم الحيثية، فأما مورشيللى خليفة سليمان (سوبيلون) فى القوائم الحيثية أو مور شيالوه تعالوا نفسر الكتابة المسمارية بالعبرانية مورشيلوه = مو-را-شيلوه = شيلوه-را-مو = شيلوه رح مو = مسيح الرب رحمو = مسيح الرب رحبعام.

فالملك مورشيللى الحيثى خليفة وابن سليمان او سوبيلون اوما هو رحبعام ولو رجعت للجزء السادس من موسوعة سليم حسن ستجد من المدن التى غزاها سيتى الاول (سيسك او شيشك فى الاسفار التاريخية) رحوبو وقادش فرحوبو تشبه رحبعام ولو صحت الترجمة عن الهيروغليفية وهى صحيحة إن شاء الله فالاسم ليس امير رحوبو بل الامير رحوبو وهو نفسه رحبعام ومعناها الذى يسع العبرانيين أو الذى يسع الشعب.

واما قادش التى غزاها سيتى وهوسيسك فى التوراة قد تكون القدس أو قادش نفتالى التى دارت الحرب عندها بين رعمسيس والعبرانيين عندها وأما السكيين فى جيش سيسك فمنطقى لأن الفرعون بدأ حروبه على سيناء قبل غزو فلسطين ولا ننسى أن الاسفار تتحدث عن تحالف عشرة اسباط اسرائيلية مع سيسك.

وهنا يقدم لنا التاريخ المادى مفاجأة جديدة بفضل الله عز وجل وهى أن إنقسام مملكة بنى اسرائيل الى مملكتين لم تكونا مملكة شمالية وجنوبية بل شرقية وغربية لأنه وفقا لترجيح سليم حسن أن الملكين سيتى الاول ورعمسيس الثانى كان حلفاؤهم من الاسيويين فى غرب الشام وهذا ثابت تاريخيا قبل سيتى ورعمسيس بقرون وهنا نتأكد من مقولة منسوبة ليعقوب عليه السلام فى سفر التكوين

13زَبُولُونُ، عِنْدَ سَاحِلِ الْبَحْرِ يَسْكُنُ، وَهُوَ عِنْدَ سَاحِلِ السُّفُنِ، وَجَانِبُهُ عِنْدَ صَيْدُونَ. 14يَسَّاكَرُ، حِمَارٌ جَسِيمٌ رَابِضٌ بَيْنَ الْحَظَائِرِ. 15فَرَأَى الْمَحَلَّ أَنَّهُ حَسَنٌ، وَالأَرْضَ أَنَّهَا نَزِهَةٌ، فَأَحْنَى كَتِفَهُ لِلْحِمْلِ وَصَارَ لِلْجِزْيَةِ عَبْدًا.

وبالفعل لو رجعت للخريطة التى وضعتها نسخة الترجمة اليسوعية للكتاب المقدس ستجد الاسباط الذين انقسموا عن المملكة الام بعد موت سليمان عليه السلام كانوا فى مناطق النفوذ الفرعونى التاريخية بينما الاسباط الموالين ليهوذا كانوا فى شرق فلسطين التاريخية ونقول بثقة بل كانوا فى مشارق كل بلاد الشام وهذه الحقيقة التاريخية أشار إليها الله عز وجل فى سورة الأعراف

وَأَوْرَثْنَا الْقَوْمَ الَّذِينَ كَانُوا يُسْتَضْعَفُونَ مَشَارِقَ الْأَرْضِ وَمَغَارِبَهَا الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ الْحُسْنَى عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ بِمَا صَبَرُوا وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فِرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُوا يَعْرِشُونَ (137)

وأما ما ذكرته التوراة تفصيلا عن تحول اليهوذيين منذ نهاية عصر سليمان عليه السلام إلى عبادة الاوثان ومنها عشتار ذكرته الوثائق الحيثية اجمالا عن تحول فجائى بأن أصبحت عشتار هى الربة الرئيسية بعد سوبيلون اوما بعد عبادة تيشوب فهل ثمة ذرة شك بعد ذلك؟

وبالفعل فى القوائم الحيثية لمملكة هاذى اسسى تشترك مع الاسفار التوراتية وتضع مورشيللى كأخر ملك للمملكة الاسرائيلية الموحدة، وهو نفس ماتقوله كتب التراث عن رحبعام بأنه ظل يحكم المملكة الموحدة عدة اعوام قبل الانفصال، والخلاف شبه الوحيد أن مورشيللى حكم سبعة وعشرين عاما ورحبعام حكم سبعة عشر عاما بفارق عشر سنوات.

ولكن لا ننسى أن هناك حقبة وسيطة بين انفصال الاسباط ومبايعة رحبعام فى شكيم وبين بقاء المملكة موحدة، وربما كان رحبعام هو نفسه حاكما فى الحقبة الاخيرة من حياة سليمان عليه السلام؛ لأن الوثائق الحيثية تقول بأنه كان داعما لأخيه المريض عاما والوثائق الدينية تقول بأن سليمان عليه السلام اعتكف فترة تزيد عن العام فى بيت المقدس لمتابعة بناء الهيكل فمن كان يدبر المملكة، وحتى السيرة الذاتية لمورشيللى تشبه رحبعام فى محاولاته المتكررة لإعادة توحيد المملكة والحرب مع مصر وحلفاء مصر من العبرانيين.

وأما ابناء رحبعام من معكت بنت ابشالوم الاربعة فى الاسفار التوراتية فيشبهون ابناء مورشيلوه الاربعة: فزيزا تشبه اراى بنت مورشيلوه عند القلب، رايا أو زايا او زيزا بنت رحبعام وشولوبى بن مورشيلوه فى الوثائق الحيثية يشبه شولوميث بن رحبعام، وعتاى أو هتاى أو هاتاى أو خاتاى يشبه خاتو شيالوه بعد توليه الحكم.

وأما خليفة مورشيلوه فهو مواتاللويش، تعالوا نترجمها بالعربية = موات ايللليش = موات ايللى شى = شى ايللى ماعت = المسيح الملك الملتصق بالله من ماعت وهو بالضبط اسم ابيام بن معكت نجل رحبعام فى الاسفار، ومعنى اسمه ابيا أو ابيام “الله لصيقى أو ابى” ويشترك التاريخ الحيثى مع الاسفار التوراتية فى الاشارة لذكاء هذا الشخص وأنه كان ملكا حتى بدايات عصر رعمسيس الثانى.

ويشترك التاريخ المادى مع الاسفار التوراتية فى اثبات كونه القائد الاعلى لجيوش العبرانيين فى معركة قادش، ومعركة قادش الاولى كما هى مذكورة فى الاصحاح الرابع من سفر القضاة فهى مذكورة فى الاصحاح الثالث عشر من سفر اخبار الايام الثانى، ومانتج عن معركة قادش الاولى من استعادة الحيثيين لاقليم عمورو يذكرنا بإستعادة ابيا بن رحبعام لبيت ايل وعفرون فى الاصحاح الثالث عشر من سفر الاخبار الثانى.

وأما عبادة كل من ابيا ورحبعام للاوثان وتركهم شريعة الالواح فكما هى مذكورة فى سفرى الملوك الاول واخبار الايام الثانى فهى ثابتة بفضل الله تعالى فى الوثائق الحيثية عن مورشيللى ومواتاللويش وأما خليفة مواتاللويش وهو اخوه حاتوشيللى فهو “حاتو شيالوه” أو “مسيح الرب هاتو” يشبه عتاى بن رحبعام.

وان كانت هذه المسألة تحتاج لمزيد بحث ودراسة لأن الاسفار التوراتية ناقصة المعلومات فبينما كل الاسفار تؤكد أن حقبة رحبعام وابيا قبل عودة ديانة التوحيد على عهد اسا لا تتجاوز الخمس والعشرين سنة فالتاريخ المادى يقول بأنها أكثر من ذلك والثعلبى فى قصص الانبياء خالف المشهور فى التاريخ التوراتى وأثبت أن حقبة من وفاة سليمان الى اسا ثلاث وستين سنة.

وأنا اختار كلام الثعلبى بل اعتبره منقذا بفضل الله عز وجل لتسلسل الاحداث لأن الوثائق الحيثية تعطى معلومات واضحة عن طول فترة مواتاللو وحاتوشيللى وعن تحول مورشيللى واهل بيته الى عبادة عشتار تماما بديلا عن عبادة تيشوب الذى كان يعبده سوبيلون اوما وتاود شيالوه وكأنك أمام أمة وثنية مطلقا.

وهذا وإن كان يوافق اسفار التوراة كثيرا عن حقبة رحبعام ويربعام وابيا بن رحبعام ولكنه يحتاج لمزيد بحث وايضا نقطة غامضة تحتاج لمزيد بحث تتحدث عن حاتوشيللى بإعتباره ثائر على اورى تيشوب بن مواتالو بن مورشيللى وما يقوى هذا أن الثعلبى الذى يبدو أنه كانت لديه نسخة أصح من تاريخ بنى اسرائيل لم يذكر ابيام ولا احدا بعد رحبعام على الاطلاق واكتفى بذكر رحبعام ثم حفيده الملك المؤمن الصالح اسا مما يعنى والله تعالى أعلم  أنه نظرا لشدة الشرك والوثنية فى الحقبة بين رحبعام واسا فإن كتبة التوراة اهملوها.

وهناك الكثير من الغوامض تتعلق بالمملكتين يهوذا واسرائيل فى الاسفار التوراتية فمثلا كيف يكون يربعام وفقا للأسفار التوراتية قد مات فى ايام ابيا بن رحبعام كما فى الاصحاح الثالث عشر من سفر الاخبار الثانى بينما سفر الملوك الاول الاصحاح الخامس عشر يثبت حياة يربعام لما بعد ابيام وكيف انجب ابيا بن رحبعام اثنين وعشرين ابنا وستة عشر بنتا فى ثلاثة سنوات ما لم تكن الاسفار تناست معلومات عن ابيام.

وهل ذكرت الوثائق المصرية شيئا عن يربعام الذى هو يابين فى سفر القضاة؟ كل هذا متروك للبحث، وأما القوائم الحيثية فتشير لشخص يشبه اسا بن ابيام وهو اورى التشبى بن مواتالويش ومع القلب كما حدث مع اسلافه يصيرتشابى اوريا اوتسابى اوريا أو اسابى اوريا وهو الملك اسا وقد أخذ لقب مورشيللى الثالث ويبدو أنهم اعطوه اسم رحبعام للشبه بينهما فى تقسيم المملكة ومفارقة الديانة الرسمية للدولة إلى دين مختلف ويبدو من إسمه أنه عاد الى دين الاباء سوبيلون وتاود فى عبادة تيشوب وحده لاشريك له.

وكعادته بدون أن يدرى يساعدنى الثعلبى مرة تلو المرة فالثعلبى خالف كل علماء التاريخ الذين اسموا الملك بأسا واسماه “اساين افيا” = اشاين اوفيا = اشين اوريا = اورى التشيبى، وإنقسام المملكة الحيثية او اليهوذية على عهد هذا الملك لم تُذكر بتاتا فى الاسفار التوراتية ولكنها واقعة مسجلة بثبات فى الوثائق الحيثية على لسان حاتوشيللى وهناك وثائق حيثية عديدة تؤكد حدوث صراع على الحكم بعد وفاة مواتالويش وتقسيم المملكة لتكون مملكتين.

وهذه النقطة اقلقتنى بعض الشئ ولكن صديقى العزيز قصص الانبياء للثعلبى أنقذنى واشار الى تفرق ملوك بنى اسرائيل على عهد اوفيا أو اوري الذى هو اسا، وليس الثعلبى وحده الذى اشار الى انقسام المملكة زمن اساين، ولكن الامام الطبرى فى تاريخه نقل عن وهب بن منبه رحمه الله لقاء الملك اساين بوالدته حين طلبت منه التراجع عن دعوته لترك الاوثان والعودة لملة الاباء وفى وسط الحديث بينهما تفوهت الام بما يشير الى صراع حاتوشيللى عابد عشتار واورى عابد تيشوب.

إنه بلغني يا بني أنك بدأت قومك بالعظيم، دعوتهم إلى مخالفة دينهم، والكفر بآلهتهم، والتحول عما كان عليه آباؤهم، وأحدثت فيهم سنة، وأظهرت فيهم بدعة، أردت بذلك- فيما زعمت- تعظيما لوقارك، ومعرفة بمكانك، وتشديدا لسلطانك، وفي التقصير يا بني دخلت، وبالشين أخذت ودعوت جميع الناس إلى حربك، وانتدبت لقتالهم وحدك.

وفى سلسلة قوائم ملوك بنى اسرائيل عند المسعودى فى مروج الذهب لم يذكر بتاتا الملوك الاسرائيليين بين ابيام واحاب وكذلك فى قصص الانبياء للثعلبى لم يذكر احدا بعد اساين وهذا ما تشرح تفاصيله الوثائق الحيثية بأن الجزء الاكبر من المملكة قد قرر الديانة الوثنية وصار مستقلا أو شبه مستقل لفترة طويلة على يد حاتوشيللى الذى اعتقد أنه عتاى بن رحبعام وشقيق ابيام وهذه الحقيقة التاريخية أشارت اليها الاسفار التوراتية اشارة عابرة خفية ففى سفر اخبار الايام الاصحاح السابع عشر نقرء عن يهوشافاط ابن اساين

5فَثَبَّتَ الرَّبُّ الْمَمْلَكَةَ فِي يَدِهِ، وَقَدَّمَ كُلُّ يَهُوذَا هَدَايَا لِيَهُوشَافَاطَ.

والمتتبع للاسفار التوراتية لهذه الحقبة سيجدها تقرر أن المرتفعات كانت تعبد الاوثان وخارجة عن سلطة يهوذا المركزية فى الجنوب منذ عصر اشاين اوفيا وهنا يبدو أن الاركيولوجين اخطئوا فقد تصوروا وجود ثلاثة اشخاص: اورى تيشوب وكوريونتا ويورى تيشوب وأن الأول هو الملك المهزوم والثانى والثالث هو ملك اخر استعاد السلطة على المملكة الموحدة.

والحقيقة أن الثلاثة شخص واحد. وأن الملك اساين اوفيا رحمه الله بعد هزيمته بسبب شدة وقوة التحالف المضاد استعاد قوته واستطاع تحرير العديد من الاراضى من سلطة عمه فأورى تيشوب هويورى تيشوب وهو الملك اساين أو اسا، والعجيب أن حاتوشيللى قال عن نفسه بأن عشتار جعلته ملكا على المرتفعات.

وأما هجوم زارح الكوشى فى عصر اسا بن ابيام فقد سجلت الوثائق الحيثية هجوم الاشوريين على المملكة الحيثية فى عهد اورى بل ورد على لسان حاتوشيللى أن الكاشكين ساندوه ضد ابن اخيه والكاشكين فى الوثائق الحيثية يشبهون الكوشيين ومن العجيب حقا ذكر اللوبيين فى الاسفار التوراتية مع الكوشيين كأعداء ليهوذا لأن سليم حسن رحمه الله فى الجزء الخامس من موسوعة مصر القديمة يذكر أقواما بإسم اللوبيين كأعداء للحيثيين من جهة الشمال.

وهذا العصر الذى تتحدث عنه التوراة ظهرت شعوب البحر المتوسط ومسألة زارح تحتاج لبحث لأن اليعقوبى فى تاريخه يشير لتحالف من اكثر من ملك وليس ملك واحد وهذا يتوافق مع تحالفات حاتوشيللى مع القبائل الحيثية وملوك الدول المجاورة ضد اوريا التشبى وقصة جيش اساين او اسا فى الاسفار التوراتية الذى كان اكثر من 45% منه من بنى بنيامين يتوافق مع الوثائق الحيثية وهروب اوريا التشبى الى جنوب المملكة فبنى بنيامين كانوا فى جنوب الشام.

وما يزيد اليقين فى كون اورى التشبى هو اساين اورفيا هو أنه بعد هذا الصراع مع حاتوشيللى توجه إلى الجنوب حيث المركز التاريخى ليهوذا وطالب عمه رمسيس الثانى بمساعدته على تسليمه وهناك اشارة صريحة فى اكثر من موضع من الاسفار التوراتية إلى أن مركز الملك اساين كان فى الجنوب ومنها فى الاصحاح الخامس عشر من سفر اخبار الايام الثانى

8فَلَمَّا سَمِعَ آسَا هذَا الْكَلاَمَ وَنُبُوَّةَ عُودِيدَ النَّبِيِّ، تَشَدَّدَ وَنَزَعَ الرَّجَاسَاتِ مِنْ كُلِّ أَرْضِ يَهُوذَا وَبَنْيَامِينَ وَمِنَ الْمُدُنِ الَّتِي أَخَذَهَا مِنْ جَبَلِ أَفْرَايِمَ، وَجَدَّدَ مَذْبَحَ الرَّبِّ الَّذِي أَمَامَ رِوَاقِ الرَّبِّ. 9وَجَمَعَ كُلَّ يَهُوذَا وَبَنْيَامِينَ وَالْغُرَبَاءَ مَعَهُمْ مِنْ أَفْرَايِمَ وَمَنَسَّى وَمِنْ شِمْعُونَ، لأَنَّهُمْ سَقَطُوا إِلَيْهِ مِنْ إِسْرَائِيلَ بِكَثْرَةٍ حِينَ رَأَوْا أَنَّ الرَّبَّ إِلهَهُ مَعَهُ. 10فَاجْتَمَعُوا فِي أُورُشَلِيمَ فِي الشَّهْرِ الثَّالِثِ فِي السَّنَةِ الْخَامِسَةَ عَشَرَةَ لِمُلْكِ آسَا، 11وَذَبَحُوا لِلرَّبِّ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ مِنَ الْغَنِيمَةِ الَّتِي جَلَبُوا سَبْعَ مِئَةٍ مِنَ الْبَقَرِ، وَسَبْعَةَ آلاَفٍ مِنَ الضَّأْنِ.

وأورشليم المقصودة هنا محل تجمع كل يهوذا وكل بنيامين هى بيت المقدس فى فلسطين كما يتضح من سياق النص وكما يتضح ايضا من النص الشبيه فى الاصحاح الخامس عشر من سفر الملوك الاول وله شواهد فى قصة زارح الكوشى فى كتب التراث الاسلامية أنه ارسل رسلا الى الملك اساين فى ايلياء وايلياء هى بيت المقدس فى فلسطين.

ولوجمعت عدد السنوات فى القوائم الحيثية لاورى التشبى وحاتوشيللى الذى حكم الجزء الشمالى واضفت خمسة وهى المشترك مع يهوه شافاط سيعطيك الرقم واحد واربعين وهو عدد سنوات ملك الملك اسا أو اساين فى الاسفار التوراتية،وأما الملك التالى فى الوثائق الحيثية فهو تاود شيالوه وتم ترقيمه برقم اربعة،وبالفعل الاسفار التوراتية تشبه يهوه شافاط بن اسا بأنه يشبه داوود عليه السلام فى غنائه وحروبه مع العمونيين والموأبيين فنقرء فى الاصحاح العشرين من سفر اخبار الايام الثانى

وَعِنْدَ خُرُوجِهِمْ وَقَفَ يَهُوشَافَاطُ وَقَالَ: «اسْمَعُوا يَا يَهُوذَا وَسُكَّانَ أُورُشَلِيمَ، آمِنُوا بِالرَّبِّ إِلهِكُمْ فَتَأْمَنُوا. آمِنُوا بِأَنْبِيَائِهِ فَتُفْلِحُوا». 21وَلَمَّا اسْتَشَارَ الشَّعْبَ أَقَامَ مُغَنِّينَ لِلرَّبِّ وَمُسَبِّحِينَ فِي زِينَةٍ مُقَدَّسَةٍ عِنْدَ خُرُوجِهِمْ أَمَامَ الْمُتَجَرِّدِينَ وَقَائِلِينَ: «احْمَدُوا الرَّبَّ لأَنَّ إِلَى الأَبَدِ رَحْمَتَهُ». 22وَلَمَّا ابْتَدَأُوا فِي الْغِنَاءِ وَالتَّسْبِيحِ جَعَلَ الرَّبُّ أَكْمِنَةً عَلَى بَنِي عَمُّونَ وَمُوآبَ وَجَبَلِ سِعِير الآتِينَ عَلَى يَهُوذَا فَانْكَسَرُوا.

ويبدو أنه لقدرته على اعادة توحيد يهوذا من جديد بعد الانقسام فى عهد اساين اورفيا تم تشبيهه بجده داوود عليه السلام ففى وسط الاسفار نقرء فى الاصحاح الحادى والعشرين من سفر الاخبار الثانى

“كُلُّ هؤُلاَءِ بَنُو يَهُوشَافَاطَ مَلِكِ إِسْرَائِيلَ”

وقد اشار اليعقوبى فى تاريخه أن هذا الملك حكم على الاسباط العشرة واماعدد سنوات حكمه فى القوائم الحيثية ثلاثين عاما والاسفار التوراتية تقول بأنه عاون اباه خمسة سنوات وحكم منفردا خمسة وعشرين عاما والخلاف الوحيد بين الاسفار والاركيولوجيا أن القوائم الحيثية تجعله ابنا لحاتوشيللى وليس اورى التشيى.

ولكن القوائم الحيثية تنفى كونه ابن يهوه شافاط فوفقا للقصة الحيثية أن هذا الملك بحكم كونه ابنا لحاتوشيللى يملك الجيش القوى فإنه استطاع اعادة قوة المملكة ووحدتها وهذه المعلومة الاركيولوجية تفسر سرا توراتيا غامضا وهو لماذا ظل يهوه شافاط يعاون اساين خمسة سنوات وهو لم يظهر فى اورشليم الا بعد وفاته ولماذا تعمد كاتب سفر الاخبار الثانى للمرة الوحيدة الفصل بين موت اساين وبين تولى يهوه شافاط الملك للمرة الوحيدة تقريبا فى الاسفار.

وعلى الرغم من النفى الظاهر لهذه المعلومة فى الاسفار التوراتية ولكن هناك اشارات خفية إلى انفصال يهورام عن اساين كما فى الاصحاح الحادى والعشرين من سفر اخبار الايام الثانى

12وَأَتَتْ إِلَيْهِ كِتَابَةٌ مِنْ إِيلِيَّا النَّبِيِّ تَقُولُ: «هكَذَا قَالَ الرَّبُّ إِلهُ دَاوُدَ أَبِيكَ: مِنْ أَجْلِ أَنَّكَ لَمْ تَسْلُكْ فِي طُرُقِ يَهُوشَافَاطَ أَبِيكَ وَطُرُقِ آسَا مَلِكِ يَهُوذَا،

ففى النص السابق لم يجعل اساين من اباء يورام بن يهوشافاط، أما يورام بن يهوه شافاط فى الاسفار التوراتية فيشبه ارنواندا بن تاود فى القوائم الحيثية وقصر مدة حكمه فى القوائم الحيثية لها شبيه فى كتب التراث الاسلامية عند الطبرى وابن الجوزى حيث انقطع عندهما سلسلة الملوك بين يهوشافاط الى الملكة عنتيا.

والاسفار التوراتية اشارت لهذا عندما تحدثت عن غضب الله عز وجل على هذا الملك وارساله العرب والفلسطينيين والكوشيين لغزو بلاده وحتى فى الاسفار التوراتية فإنه كان ملكا على اورشليم ثمان سنوات فقط والقوائم الحيثية تقول بأنه حكم ثلاثة سنوات ولو جمعت معها عدة سنوات مشتركا مع والده فى الحكم ستقترب من القوائم الحيثية وظاهر ذلك لأن ذلك العصر وفقا لكل من الاركيولوجيا والاسفار التوراتية وكتب التراث معا قد بدء فيه الغزو الارامى والاشورى لمملكتى يهوذا واسرائيل.

وكان الاشوريون والاراميون يقضمون هذه الممالك الاسرائيلية قطعة قطعة كما يأكل الفأر قطعة الجبنة وهذا عقاب الله عز وجل وأية من ايات الله سبحانه وتعالى على ترك رسالة الانبياء الى الوثنية وخليفة يورام وهو اخيه احازياه فيشبه سوبيلون اوما الثانى اخر الملوك الحيثيين فكل منها يتشابه فى اسم الوالد فسوبيلون هو ابن تاود واحازياه هو ابن يهورام وتاود هوذات يهورام لنقرء من سفر اخبار الايام الثانى الاصحاح الثانى والعشرين

. فَمَلَكَ أَخَزْيَا بْنُ يَهُورَامَ مَلِكِ يَهُوذَا.

وفى موضع اخر من نفس الاصحاح عن اخزيا

لأَنَّهُمْ قَالُوا: « إِنَّهُ ابْنُ يَهُوشَافَاطَ الَّذِي طَلَبَ الرَّبَّ بِكُلِّ قَلْبِهِ».

وفى الاصحاح الثامن من سفر الملوك الثانى

25فِي السَّنَةِ الثَّانِيَةَ عَشَرَةَ لِيُورَامَ بْنِ أَخْآبَ مَلِكِ إِسْرَائِيلَ، مَلَكَ أَخَزْيَا بْنُ يَهُورَامَ مَلِكِ يَهُوذَا.

وتشبيهه بسليمان عليه السلام ربما لتعدد النساء أو لتشابه ظروف المملكة فى نهايتها ولكن الذى يهمنا هو عدد سنوات ملكه فالوثائق الحيثية تقول ثلاثين عاما ولو صح هذا فهذا هو سبب تشبيهه بسليمان عليه السلام.

أما الاسفار التوراتية فتناقضت فى ذكر عدد سنوات حكم احازيا فمرة سنة ومرة عشرين سنة ومرة اكثر من عشرين سنة كعادة الكتبة فى تحقير الملوك المنحرفين، ولكن هناك مسائل متروكة للبحث مثل:

  • هل يهوهشافاط واحازيا لهم علاقة بأدد نيرارى الثانى وشلمنصر الثانى فى القوائم الاشورية؟
  • وهل ذكر اسماء مثل مورشيللى ومواتالويش فى عصور حيثية سابقة على سليمان وداوود عليهما السلام هو صحيح ام خطأ من الاركيولجيين وهل كان اسمهم ايضا رحبعام وابيام؟
  • وهل مورشيللى الاول المذكور فى القوائم الحيثية له علاقة بشخصية رحوب الزعيم الارامى الذى جاءت منه سلالة الاراميين الذين عاصروا داوود وسليمان عليهما السلام ومنه نشأت مملكة بيت رحوب الارامية؟
  • وهل مواتالويش الاول فى الوثائق الحيثية له علاقة بشخصية معكة الذى جاءت منه مملكة بيت معكة الارامية المذكورة فى سفر صموائيل الثانى؟
  • وهل مدينة رحوب فى العهد القديم ترتبط برحبعام بن سليمان ام بشخص اقدم؟ لانتوقع أن كل اسرار التاريخ ستنكشف مرة واحدة،إلى هنا نختم المقارنة بين الوثائق الحيثية والاسفار التوراتية حول حضارة يهوذا الاولى.

حقيقة غزو اللوبيين لبنى اسرائيل

النقطة الاخيرة المتعلقة بنهاية مملكة سليمان من الأدلة على صحة مذهبى بفضل الله عز وجل هو ذكر اللوبيين فى جيش سيسك فى سفرى الملوك الاول واخبار الايام الثانى، ثم إشارة عابرة الى اللوبيين فى سفر الاخبار الثانى واخيرا الاشارة فى كتب التراث الاسلامية الى جيوش مجهولة تقاتل مع زارح الكوشى وتأتى من البحر وتركب السفن ومعلوم أن البحر الوحيد المجاور للشام هو البحر المتوسط.

وهذا يتناسق بشدة مع التاريخ وظهور الشردانا فى جيش رمسيس الثانى وهم شعوب البحر المتوسط وهذا الكلام يكشف سرا جديدا من اسرار التاريخ بفضل الله عز وجل وهو أن سبب انتصار حاتوشيللى على ابن اخيه المؤمن التشابى اوري ليس لعبقريته الشخصية فقد كان يُسمى نفسه بأنه غبى كالحمار ولكن بسبب تحالفاته الاقليمية الواسعة مع الكاشيين والاشوريين والمصريين (رمسيس الثانى) وشعوب البحر المتوسط وميل كثير من الاسرائيليين اليه ومعجزة ربانية أن يبقى اورى التشبى او الملك اساين ملكا له قطعة من المملكة بعد كل هذا التحالف.

ويتوافق التراث التوراتى مع التوثيق الاركيولوجى والاشارة فى الاسفار التوراتية التاريخية على تحالف اللوبيين مع المصريين فى الهجوم على فلسطين يذكرنا بالاتفاق الذى عقده رعمسيس الثالث مع شعوب البحر المتوسط بعد هزيمتهم فى مصر للإستيطان فى فلسطين، ولكن الكاتب التوراتى اسمى البلاست والشردانا بإسمهم الحقيقى فى الاركيولوجيا “اللوبيون”

وهم شعوب سكنت الاناضول ومعلوم لمن درس الاسفار التوراتية أن كتبة الاسفار لا يسمون الشعوب إلا بمواطنها أو بأسماء اسلافها ولهذا لما تصور البعض أن الفلسطينيين فى الاسفار التوراتية هم شعوب البحر المتوسط ضل الطريق ولم يكتشف الحقيقة؛ لأن كتبة الاسفار كانوا يعرفون الفلسطينيين صراحة بأنهما من ولد فلستيم بن مصرايم بن حام وعند مقارنة النصوص التوراتية ببعضها سنجد تفسير الفلسطينيين بالمصريين والميتانيين او المديانيين ولا ثمة علاقة لهم بالبلاست بتاتا.

أما شعوب البحر المتوسط فكانوا ختاما لسلسلة العذاب الإلهى لبنى اسرائيل بعد سليمان عليه السلام بعد تسليط الفراعنة سيتى ورع مسيس وتسليط الكوشيين من الكاسيين أو الكاسكيين بقيادة زارح الكوشى وتسليط اللوبيين الذين اسمتهم الاركيولوجيا بشعوب البحر المتوسط وتسليط الاشوريين من الشرق لتنتهى حضارة الحيثيين أو الهوذيين وتبدأ مملكة صغيرة تستمر لأربعة قرون وينسى الناس الحضارة العظيمة التى لولا فضل الله عز وجل والاركيولوجيا ما كشفناها وإلى هنا نغلق الجزء الظاهر من عصر المملكة.

التمهيد لمسألة الدجال

بعد التعرض لتاريخ حضارة هوذا أو حادى وهم الحيثيون من الناحية السياسية الأن مع الجزء المخفى من تاريخ هذه الحضارة العظيمة وهو الدجال والحقيقة أن الدجال يرتبط بشكل اساسى بالتاريخ السياسى السابق ذكره ولا تتفاجأ ولكن هناك معلومة مهمة وهى الاساس الذى نبنى عليه هذه الورقة البحثية، وهى أن حضارة هاذى أو يهوذا التى سماها التاريخ المادى بالحضارة الحيثية لم تتأسس على سبط يهوذا وحده.

فهناك فرق بين بنى اسرائيل بمعنى الاسباط الاثنى عشر وكل اسرائيل بمعنى الاسباط وروابطهم العائلية وهناك فرق بين بنى يهوذا الذين كان منهم داوود وسليمان عليهما السلام وبين كل يهوذا الذى يشمل يهوذا والقينيين احماء موسى عليه السلام ونستطيع مجازا وهذه أهم نقطة على الاطلاق أن نضم سبط بنيامين إلى كل يهوذا او حضارة يهوذا التى هى الحضارة الحيثية.

سبط بنيامين تحالف مع سبط يهوذا منذ تولى داوود عليه السلام وظل تحت حكم يهوذا بعد سليمان عليه السلام بل حتى بعد هلاك الحضارة الحيثية كلها بعد قرن وربع من وفاة سليمان عليه السلام، فهذا السبط شارك فى هذه الحضارة، ولكنه وإن لم يكن سبطا محاربا مثل يهوذا ولكنه اكتسب مميزات اقوى فبجانب أن سبط بنيامين كان مطلعا على حضارة الحديد العظيمة فإنه كانت له خبراته وعلومه المستقلة كعلم السحر وتحضير الجان ومع الفساد الذى استشرى فى بنى اسرائيل مع اختلاطهم بالامميين صار سبط بنيامين هو أكثر الاسباط الاسرائيلية شرا وفعالية شريرة فى التاريخ الانسانى على الاطلاق من بقية بنى اسرائيل.

فهذا السبط هو الذى تسبب فى حرب طروادة لأن صفات امير طروادة باريس تشبه كثيرا صفات المقاتلين من سبط بنيامين فى حسن القذف بالنشاب واختطاف النساء ولأن الدكتور بهاء الامير اثبت تاريخيا أن قيادة طروادة فى اثناء الحرب الشهيرة فى اسطورة الالياذة كانت من سبط بنيامين.

وانا نفسى أشعر بتشابه بين احداث حرب طروادة واحداث الاصحاح العشرين والواحد والعشرين من سفر القضاة ولأن بقايا طروادة هم الذين اسسوا الماسونية فى اوربا وقد اسموا باريس على اسم هذا المجرم الذى تسبب فى دمار مدينته وبنى قومه وهذا السبط-سبط بنيامين- هو الذى تسبب فى الفتن بين اتباع المسيح عليه السلام وهذا السبط ربما هو الذى تسبب فى فتنة الجهمية والمعتزلة التى اثرت تأثيرا سلبيا ضخما فى تفسير الديانة الاسلامية نفسها.

والمؤسس الاول الخفى لفتنة الجهمية من وراء الستاروكان اسمه طالوت وهو اسم شهير فى سبط بنيامين وهذا السبط هو الذى قاد الحروب الفرنسية الاسبانية فى جنوب فرنسا وشمال اسبانيا لطرد المسلمين من اسبانيا والبرتغال منذ أول لحظة وطئت أقدام العرب المسلمين هناك وهذا السبط هو المتسبب الأول فى الحروب الصليبية، ولم تكن الحروب الصليبية حروبا كنسية من ذات الكنيسة بل حروبا يهودية مغلفة بالإسم المسيحى فقط بهدف استعادة بعض اسرار عصر سليمان عليه السلام والتمهيد لمرحلة قادمة.

ولمزيد بيان راجع كتاب”اليهود والحركات السرية فى الحروب الصليبية” للدكتور بهاء الامير وستصعق صعقا وستصدم صدما مما ستقرئه، وهذا السبط سبط بنيامين هو المؤسس للماسونية وسنعرف ان شاء الله تعالى ما علاقة كل هذا بالمسيخ الدجال والحقيقة أن هناك اقوال كثيرة من خارج الوحى وكتب الأنبياء حول الدجال وكلها نصف صحيحة، ولا يخالجنى شك أن هذه الاقوال نصف الصحيحة هى من صنع رجال الدجال وجنوده الذين هم فى فورة قوتهم الان.

فمثلا مقولة أن الدجال هو أخر من تبقى من حضارة سابقة، هذا حق فالدجال بالفعل هو أخر من تبقى من اعظم حضارات بنى ادم على الاطلاق وهى الحضارة التى تكلمت عن تاريخها السياسى كما سيتبين إن شاء الله رب العالمين، ومقولة أن الدجال من الجن هى أيضا نصف صحيحة فهو من الجن بالأفعال لا بالجنس كما دخل ابليس بين الملائكة ولكنه طبيعته الجنية ظهرت عند الأمر الإلهى بالسجود لأدم عليه السلام.

فالدجال طبيعته الانسانية البشرية ستظهر عندما يقتله المسيح عيسى عليه السلام فى أخر الزمان، وبعض الماديين يستنكر أن يكون الدجال طويل العمر وكذلك بعض المسلمين وكاتب هذه المقالة لفترة استنكر المسألة ولكن تبين أن طول عمر الدجال هو معجزة لأحد الانبياء كما سيأتى بيانه عند كشف شخصية هذا المسخ المجرم، فالدجال لم يكن إلا منافق من احد اتباع الانبياء ثم ظهر نفاقه، فصار إلى ماصار إليه من أمور عظيمة فأصبح يشبه ابليس تماما فنفس قصة ابليس الجنى هى قصة الدجال الانسى.

ابليس كان ملكا على الجن والدجال كان اميرا على قبيلة وابليس رفض السجود لادم والدجال رفض التبعية لمن أعطاه الله عز وجل الملك والنبوة كما سيأتى بيانه إن شاء الله تعالى، ويمكن اثبات هذا بالعقل بالمناسبة، فأتباع الدجال من شياطين البشر والأمة التى ينتمون اليها والتى تسعى لإعادة ملك سليمان لو نظرت وتدبرت فى سلوكيات هؤلاء الناس لوجدتها تشبه كثيرا سلوكيات ابليس ولماذا نذهب بعيدا، فأكثر من خبر حقيقة هؤلاء وهو المسيح عليه السلام وقد كان من جنسهم يسميهم صراحة بأنهم أبناء الجن فى الاصحاح الثامن من رسالة يوحنا الإنجيلية واصفا بنى اسرائيل

«لَوْ كَانَ اللهُ أَبَاكُمْ لَكُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي، لأَنِّي خَرَجْتُ مِنْ قِبَلِ اللهِ وَأَتَيْتُ. لأَنِّي لَمْ آتِ مِنْ نَفْسِي، بَلْ ذَاكَ أَرْسَلَنِي. 43لِمَاذَا لاَ تَفْهَمُونَ كَلاَمِي؟ لأَنَّكُمْ لاَ تَقْدِرُونَ أَنْ تَسْمَعُوا قَوْلِي. 44أَنْتُمْ مِنْ أَبٍ هُوَ إِبْلِيسُ، وَشَهَوَاتِ أَبِيكُمْ تُرِيدُونَ أَنْ تَعْمَلُوا. ذَاكَ كَانَ قَتَّالاً لِلنَّاسِ مِنَ الْبَدْءِ، وَلَمْ يَثْبُتْ فِي الْحَقِّ لأَنَّهُ لَيْسَ فِيهِ حَق. مَتَى تَكَلَّمَ بِالْكَذِبِ فَإِنَّمَا يَتَكَلَّمُ مِمَّا لَهُ، لأَنَّهُ كَذَّابٌ وَأَبُو الْكَذَّابِ».

وكان النبيان يحيى وعيسى عليهما السلام ينادون بنى اسرائيل بأولاد الافاعى، والافاعى هى الجن الممسوخ كما ورد عن نبينا صلى الله عليه وسلم، وفى سفر التكوين أن الأفعى هى نفس ابليس الذى أخرج ادم عليه السلام من الجنة، فهذه الأمة الملعونة المذكورة فى النص السابق والتى طردها الله عز وجل من رحمته سارت مسيرة الجن، وكذلك الدجال وهو منهم وهو زعيمهم فهو قد سار مسيرة ابليس وسيرته الذاتية، وحتى تشبه بإبليس فى عرشه نسئل الله تعالى العفو والعافية، وحتى علة ما يقوم به اتباعه من افساد فى الارض هو نفس العلة التى اتخذها ابليس”أنا خير منه”.

وينبغى علينا أن نتعلم ونفهم ونستعد فعلى الرغم من يقينى بعد قراءة متعمقة بفضل الله عز وجل فى النصوص التوراتية والانجيلية والإسلامية عن هذه المسألة أن ميعاد خروج الدجال ليس الان وأن فتنة الماسونية ستزول كما انتهت الحروب الصليبية والاستعمار، ولن يخرج الدجال الان فما زال امامه مئات قليلة من السنين ليخرج ولكن لابد من التحذير من فتنته التى استمرت لثلاثة الاف وخمسمائة عام ولابد من كشف حقيقة هذا المسخ الذين ينتظرونه ليملك الارض ويستعبد البشر ويجدد ديانة تأليه البشر.

الإيمان الحق فى كون الدجال من بنى ادم ومن بنى اسرائيل ومن سبط بنيامين

هذه المقالة بالأساس تاريخية ولكن لكثرة اللغط فى شأن المسيخ الدجال فلابد من تقرير الحقائق العقائدية الصحيحة خصوصا للمسلمين فى هذه القضية بعيدا عن الغلو: المسيخ الدجال هو رجل من بنى ادم وهو من بنى اسرائيل تحديدا وهو يقينا من سبط بنيامين، الأدلة أنه من بنى ادم كما فى حديث الجساسة وسيأتى الكلام عنه إن شاء الله رب العالمين ومن السُنة العملية عند شك النبى صلى الله عليه وسلم فى ابن صائد وكان انسيا وايضا من حديث الدجاجلة الثلاثين فهذا الحديث ظاهره أن الدجال الاكبر كسائر الدجاجلة من بنى ادم، وأما التصريح أنه من بنى اسرائيل ففى الحديث الذى اخرجه مسلم رحمه الله عن الحوار بين ابن صائد وبين ابى سعيد الخدرى رضى الله عنه إذ يقول ابن صائد

وما لي ولكم؟ يا أصحاب محمد! ألم يقل نبي الله صلى الله عليه وسلم “إنه يهودي” وقد أسلمت. قال “ولا يولد له” وقد ولد لي.

وسيأتى بيان من هو هذا الذى لايولد له الذى يقصده ابن صائد إن شاء الله تعالى أما كونه من سبط بنيامين فالأدلة على ذلك كثيرة وكلها عند أهل الكتاب

أولا فى سفر التكوين انبأ يعقوب عليه السلام بنيامين أن سبطه هو سبط الانبياء الكذبة وفى الأدب الاسرائيلى كما فى الانجيل ايضا يتم التعبير عن النبى الكذاب بالذئب،قال يعقوب عليه السلام فيما نُسب له فى الاصحاح التاسع والاربعين

27بَنْيَامِينُ ذِئْبٌ يَفْتَرِسُ. فِي الصَّبَاحِ يَأْكُلُ غَنِيمَةً، وَعِنْدَ الْمَسَاءِ يُقَسِّمُ نَهْبًا

ثانيا فى مخطوطات قمران المكتشفة فى النصف الثانى من القرن العشرين ورد فى وصية بنيامين إعلانا مكذوبا على لسانه بتغيير نبوءة يعقوب السابقة إلى نبوءة جديدة بأنه سيكون من نسله المسيح الاخير ومعلوم للقاصى والدانى أن هذا هو المسيخ الدجال الذى ينتظره اليهود والعجيب أن النص المنسوب كذبا لبنيامين بن يعقوب رضى الله عنه هذا برغم أنه من قرون طويلة وبعيدة ولكنك تشعر وأنت تقرئه أنه مكتوب فى محفل ماسونى من العصر الحديث فقد استخدم تعبيرات ماسونية صارخة للتعبير عن الدجال مثل”المعرفة الجديدة”و”نور الامم” مما يؤكد أن الفكر الماسونى رغم تلبسه ثوب الحداثة والتقدم ولكنه اقدم مما نتخيل.

ثالثا فى اللقاء الشهير بين عمر بن الخطاب رضى الله عنه وبين احد احبار اليهود الكبار فى زيارة عمر لفلسطين سئل عمر الحبر اليهودى عن الدجال فأجاب الاجابة المتوقعة بأنه من سبط بنيامين وأن العرب سيقتلونه بباب لد.

رابعا واخيرا هناك دليل عقلى يضاف لما سبق وهو أن سبط بنيامين هو مؤسس الماسونية وهو المشهور فى بنى اسرائيل بالاعمال السحرية وتسخير الجان فمن المنطقى والمعقول أن يكون شخص الدجال منه طالما هو من بنى اسرائيل.

الإيمان الحق بإنذار الانبياء الاولين لفتنة الدجال وهى الماسونية وخروج الدجال

وقد قام الأنبياء بالإنذار لفتنة المسيخ الدجال

الانذار الاقدم تراثيا وهو انذار يعقوب عليه السلام

أخبرنا النبى محمد صلى الله عليه وسلم أنه ما من نبى الا وانذر قومه الدجال وأن نوحا انذره قومه، وفى الحضارات القديمة اشارة الى التنين المقتول، والتنين رمز لصراع ابليس مع ادم عليه السلام ولكن هل كل التنانين فى الحضارات ابليس فقط؟ وهل من الممكن أن تكون بعض اساطير التنين تتعلق بالدجال؟ متروكة للبحث

أقدم نبوءة تم حفظها عن الدجال هى نبوءة يعقوب عليه السلام،لنقرء فى الاصحاح السادس والاربعين من سفر التكوين

10لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ. 11رَابِطًا بِالْكَرْمَةِ جَحْشَهُ، وَبِالْجَفْنَةِ ابْنَ أَتَانِهِ، غَسَلَ بِالْخَمْرِ لِبَاسَهُ، وَبِدَمِ الْعِنَبِ ثَوْبَهُ. 12مُسْوَدُّ الْعَيْنَيْنِ مِنَ الْخَمْرِ، وَمُبْيَضُّ الأَسْنَانِ مِنَ اللَّبَنِ.

كثير من الناس تصور شيلون من الانبياء المستقبليين ولكن صفاته كمدمن خمر ليست بصفات نبى على الاطلاق وليس هذا محل النفى الوحيد فشيلون مشتقة من شيلوه أى الملك المسيح والانبياء كلامهم دقيق فيعقوب عليه السلام يتنبأ بملك مسيح يسبب اذى ليهوذا خصوصا ولبنى اسرائيل عموما واكثر صفة تلفت الانتباه فى النبوءة هى تسويد العينين لأن كثيرا من الناس يتصور الدجال اعور عين واحدة والحقيقة أنه اعور العينين ولكن العين اليمنى اشد عورا من اليسرى، اخرج الحاكم فى المستدرك وتابعه نعيم بن حماد عن ابن عمر عن النبى صلى الله عليه وسلم

“يقول يخرج الدجال من يهودية أصبهان عينه اليمني ممسوحة والأخرى كأنها زهرة تشق الشمس شقا”

واخرج احمد عن ابى سعيد الخدرى وابن عباس عن النبى صلى الله عليه وسلم

“وإنى أعهد إليكم فيه عهدًا، لم يعهده نبى إلى أمته، إن عينه اليمنى ممسوحة جاحظة لا حدقَةَ لها، كأنها نخاعة فى حائط، وعينه اليسرى كأنها كوكب درى”

وأخرج احمد والطبرانى عن سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال

“ألا إنه لم يكن نبى قبلى إلا حذر الدجال أمته، وهو أعور عينه اليسرى، بعينه اليمنى ظفرة غليظة، مكتوب بين عينيه كافر”

فهذا المسود العينين هو الدجال يقينا وسيأتى مزيد بيان ان شاء الله تعالى عند الحديث عن فتنة الكرسى.

انذار حزقيال بن بوزى عليه السلام بالدجال

هذه النبوءة هى شرح وتكرار لنبوءة يعقوب عليه السلام فى الاصحاح الحادى والعشرين من سفر حزقيال ارتباط هلاك بنى اسرائيل بظهور صاحب الحكم

وَأَنْتَ أَيُّهَا النَّجِسُ الشِّرِّيرُ، رَئِيسُ إِسْرَائِيلَ، الَّذِي قَدْ جَاءَ يَوْمُهُ فِي زَمَانِ إِثْمِ النِّهَايَةِ، 26هكَذَا قَالَ السَّيِّدُ الرَّبُّ: انْزِعِ الْعَمَامَةَ. ارْفَعِ التَّاجَ. هذِهِ لاَ تِلْكَ. ارْفَعِ الْوَضِيعَ، وَضَعِ الرَّفِيعَ. 27مُنْقَلِبًا، مُنْقَلِبًا، مُنْقَلِبًا أَجْعَلُهُ! هذَا أَيْضًا لاَ يَكُونُ حَتَّى يَأْتِيَ الَّذِي لَهُ الْحُكْمُ فَأُعْطِيَهُ إِيَّاهُ.

وأيضا كثير من الناس اسقط النبوءة على انبياء مستقبليين وليس بصحيح فسياق النبوءة يتحدث عن ذى سلطان وليس نبى يوحى اليه والتدبر فى النبوءة السابقة يوحى بأن هذا الشخص سيحكم بنى اسرائيل فى اسوء صورة،وربما كانت النبوءة السابقة عن طالوت رضى الله عنه ولكن التعبير الذى فى مقدمة النص عن زمان اثم النهاية وتشابه التعبيرات مع نبوءة يعقوب يرجح أنها للدجال.

انذار موسى عليه السلام بالدجال

فى الاصحاح الثامن عشر من سفر التثنية بعد نبوءة بنبيين أحدهما مثل ادم على مثال الله عز وجل والثانى من اخوة الاسرائيليين تحدث النص عن ظهور الانبياء الكذبة بعد الاحداث السابقة فيقول

20وَأَمَّا النَّبِيُّ الَّذِي يُطْغِي، فَيَتَكَلَّمُ بِاسْمِي كَلاَمًا لَمْ أُوصِهِ أَنْ يَتَكَلَّمَ بِهِ، أَوِ الَّذِي يَتَكَلَّمُ بِاسْمِ آلِهَةٍ أُخْرَى، فَيَمُوتُ ذلِكَ النَّبِيُّ. 21وَإِنْ قُلْتَ فِي قَلْبِكَ: كَيْفَ نَعْرِفُ الْكَلاَمَ الَّذِي لَمْ يَتَكَلَّمْ بِهِ الرَّبُّ؟ 22فَمَا تَكَلَّمَ بِهِ النَّبِيُّ بِاسْمِ الرَّبِّ وَلَمْ يَحْدُثْ وَلَمْ يَصِرْ، فَهُوَ الْكَلاَمُ الَّذِي لَمْ يَتَكَلَّمْ بِهِ الرَّبُّ، بَلْ بِطُغْيَانٍ تَكَلَّمَ بِهِ النَّبِيُّ، فَلاَ تَخَفْ مِنْهُ.

وفى الترجمة العربية للتوراة السامرية استبدل تعبير النبى فى الموضع السابق بالمتنبئ وهذه اصح.

انذار دانيال عليه السلام بالدجال

فى نهاية الاصحاح الحادى عشر من سفر دانيال نبوءة بالمسيح الدجال وهى أول نبوءة تفصيلية

40«فَفِي وَقْتِ النِّهَايَةِ يُحَارِبُهُ مَلِكُ الْجَنُوبِ، فَيَثُورُ عَلَيْهِ مَلِكُ الشِّمَالِ بِمَرْكَبَاتٍ وَبِفُرْسَانٍ وَبِسُفُنٍ كَثِيرَةٍ، وَيَدْخُلُ الأَرَاضِيَ وَيَجْرُفُ وَيَطْمُو. 41وَيَدْخُلُ إِلَى الأَرْضِ الْبَهِيَّةِ فَيُعْثَرُ كَثِيرُونَ، وَهؤُلاَءِ يُفْلِتُونَ مِنْ يَدِهِ: أَدُومُ وَمُوآبُ وَرُؤَسَاءُ بَنِي عَمُّونَ. 42وَيَمُدُّ يَدَهُ عَلَى الأَرَاضِي، وَأَرْضُ مِصْرَ لاَ تَنْجُو. 43وَيَتَسَلَّطُ عَلَى كُنُوزِ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَعَلَى كُلِّ نَفَائِسِ مِصْرَ. وَاللُّوبِيُّونَ وَالْكُوشِيُّونَ عِنْدَ خُطُوَاتِهِ. 44وَتُفْزِعُهُ أَخْبَارٌ مِنَ الشَّرْقِ وَمِنَ الشِّمَالِ، فَيَخْرُجُ بِغَضَبٍ عَظِيمٍ لِيُخْرِبَ وَلِيُحَرِّمَ كَثِيرِينَ. 45وَيَنْصُبُ فُسْطَاطَهُ بَيْنَ الْبُحُورِ وَجَبَلِ بَهَاءِ الْقُدْسِ، وَيَبْلُغُ نِهَايَتَهُ وَلاَ مُعِينَ لَهُ.

الذى يجعلنى واثقا أن النص السابق عن الدجال هو بداية الاصحاح الثانى عشر عن يوم القيامة، أما ادوم وموأب وبنى عمون فهؤلاء هم الجيش العربى الذى يقاوم الدجال فى اخر الزمان وسيكون هزيمته فى عقبة افيق فى الاردن كما ورد عن النبى صلى الله عليه وسلم وأما الاخبار التى ستفزعه من الشرق فهى عدم قدرته دخول المدينة المنورة ولا مكة وثبات شط الفرات ضده كما أخبر النبى صلى الله عليه وسلم والاخبار التى ستفزعه من الشمال نزول عليه السلام فى دمشق، وفسطاطه الذى بين البحور سنتناوله بالتفصيل إن شاء الله تعالى.

نبوءة اشعياء عن مسيح الضلالة ومسيح الروح

فى الاصحاح الحادى عشر من سفر اشعياء نبوءة لطيفة تحكى بإختصار قصة الدجال وبتفاصيل مريحة للنفس قصة نزول عيسى عليه السلام

1وَيَخْرُجُ قَضِيبٌ مِنْ جِذْعِ يَسَّى، وَيَنْبُتُ غُصْنٌ مِنْ أُصُولِهِ، 2وَيَحُلُّ عَلَيْهِ رُوحُ الرَّبِّ، رُوحُ الْحِكْمَةِ وَالْفَهْمِ، رُوحُ الْمَشُورَةِ وَالْقُوَّةِ، رُوحُ الْمَعْرِفَةِ وَمَخَافَةِ الرَّبِّ. 3وَلَذَّتُهُ تَكُونُ فِي مَخَافَةِ الرَّبِّ، فَلاَ يَقْضِي بِحَسَبِ نَظَرِ عَيْنَيْهِ، وَلاَ يَحْكُمُ بِحَسَبِ سَمْعِ أُذُنَيْهِ، 4بَلْ يَقْضِي بِالْعَدْلِ لِلْمَسَاكِينِ، وَيَحْكُمُ بِالإِنْصَافِ لِبَائِسِي الأَرْضِ، وَيَضْرِبُ الأَرْضَ بِقَضِيبِ فَمِهِ، وَيُمِيتُ الْمُنَافِقَ بِنَفْخَةِ شَفَتَيْهِ. 5وَيَكُونُ الْبِرُّ مِنْطَقَهَ مَتْنَيْهِ، وَالأَمَانَةُ مِنْطَقَةَ حَقْوَيْهِ.

وعلاقة الدجال بيسى من سبط يوسف ليست علاقة نسب ولكن علاقة الضابط بالجنود فبغض النظر عن كون يسى فى النص السابق هو سبط يوسف او سبط داوود فالمعنى سيان وان واثق بأن المقصود ههنا بيسى هو سبط يوسف ومن سيتابع المقالة سيعرف إن شاء الله تعالى.

نبوءة زكريا عليه السلام التى حرفها اليهود بالدجال

هذه النبوءة تصور المنتظر القادم وكأنه ملك عظيم يجدد ملك بنى اسرائيل،ولا اعتقد إلا انها نبوءة بالدجال تم تحريفها لتجعله منتظرا مخلصا لليهود وليس عدوا مجرما،لنقرء فى الاصحاح التاسع من سفر زكريا

9اِبْتَهِجِي جِدًّا يَا ابْنَةَ صِهْيَوْنَ، اهْتِفِي يَا بِنْتَ أُورُشَلِيمَ. هُوَذَا مَلِكُكِ يَأْتِي إِلَيْكِ. هُوَ عَادِلٌ وَمَنْصُورٌ وَدِيعٌ، وَرَاكِبٌ عَلَى حِمَارٍ وَعَلَى جَحْشٍ ابْنِ أَتَانٍ. 10وَأَقْطَعُ الْمَرْكَبَةَ مِنْ أَفْرَايِمَ وَالْفَرَسَ مِنْ أُورُشَلِيمَ وَتُقْطَعُ قَوْسُ الْحَرْبِ. وَيَتَكَلَّمُ بِالسَّلاَمِ لِلأُمَمِ، وَسُلْطَانُهُ مِنَ الْبَحْرِ إِلَى الْبَحْرِ، وَمِنَ النَّهْرِ إِلَى أَقَاصِي الأَرْضِ. 11وَأَنْتِ أَيْضًا فَإِنِّي بِدَمِ عَهْدِكِ قَدْ أَطْلَقْتُ أَسْرَاكِ مِنَ الْجُبِّ الَّذِي لَيْسَ فِيهِ مَاءٌ. 12ارْجِعُوا إِلَى الْحِصْنِ يَا أَسْرَى الرَّجَاءِ. الْيَوْمَ أَيْضًا أُصَرِّحُ أَنِّي أَرُدُّ عَلَيْكِ ضِعْفَيْنِ.13لأَنِّي أَوْتَرْتُ يَهُوذَا لِنَفْسِي، وَمَلأْتُ الْقَوْسَ أَفْرَايِمَ، وَأَنْهَضْتُ أَبْنَاءَكِ يَا صِهْيَوْنُ عَلَى بَنِيكِ يَا يَاوَانُ، وَجَعَلْتُكِ كَسَيْفِ جَبَّارٍ.

14وَيُرَى الرَّبُّ فَوْقَهُمْ، وَسَهْمُهُ يَخْرُجُ كَالْبَرْقِ، وَالسَّيِّدُ الرَّبُّ يَنْفُخُ فِي الْبُوقِ وَيَسِيرُ فِي زَوَابعِ الْجَنُوبِ. 15رَبُّ الْجُنُودِ يُحَامِي عَنْهُمْ فَيَأْكُلُونَ وَيَدُوسُونَ حِجَارَةَ الْمِقْلاَعِ، وَيَشْرَبُونَ وَيَضُجُّونَ كَمَا مِنَ الْخَمْرِ، وَيَمْتَلِئُونَ كَالْمَنْضَحِ وَكَزَوَايَا الْمَذْبَحِ. 16وَيُخَلِّصُهُمُ الرَّبُّ إِلهُهُمْ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ. كَقَطِيعٍ شَعْبَهُ، بَلْ كَحِجَارَةِ التَّاجِ مَرْفُوعَةً عَلَى أَرْضِهِ.

وبعض الناس تصور أنها نبوءة بأنبياء قادمين وليست كذلك بل هى نبوءة بملك من بنى اسرائيل يجدد مملكة بنى اسرائيل لبنى اسرائيل،وما يجعلنى واثقا أنه الدجال هو أن الله عز وجل قرر نزع الملك من بنى اسرائيل منذ السبى البابلى وكان اليهود على علم بهذا ولكنهم كانوا يستكبرون.

إنذار الرسائل الانجيلية بالدجال وتوافقها مع التراث اليهودى الشفهى

لقد ظهر المسيخ الدجال فى نصوص كثيرة بالانجيل وسأكتفى بكلام المسيح عليه السلام والحواريين فقط حتى لا اطيل على القارئ

فى رسالة يوحنا الانجيلية فى الاصحاح الخامس يقول المسيح عليه السلام

43أَنَا قَدْ أَتَيْتُ بِاسْمِ أَبِي وَلَسْتُمْ تَقْبَلُونَنِي. إِنْ أَتَى آخَرُ بِاسْمِ نَفْسِهِ فَذلِكَ تَقْبَلُونَهُ. 44كَيْفَ تَقْدِرُونَ أَنْ تُؤْمِنُوا وَأَنْتُمْ تَقْبَلُونَ مَجْدًا بَعْضُكُمْ مِنْ بَعْضٍ، وَالْمَجْدُ الَّذِي مِنَ الإِلهِ الْوَاحِدِ لَسْتُمْ تَطْلُبُونَهُ؟

فى رسالة يوحنا الاولى الاصحاح الرابع

وَهذَا هُوَ رُوحُ ضِدِّ الْمَسِيحِ الَّذِي سَمِعْتُمْ أَنَّهُ يَأْتِي، وَالآنَ هُوَ فِي الْعَالَمِ.

وفى النص السابق دلالة على أن الدجال موجود الأن،وهناك نص فى الاصحاح العشرين من سفر رؤيا يوحنا اللاهوتى يفسر النص السابق بتفصيل ويشبه حديث الجساسة عندنا ويقول

1وَرَأَيْتُ مَلاَكًا نَازِلاً مِنَ السَّمَاءِ مَعَهُ مِفْتَاحُ الْهَاوِيَةِ، وَسِلْسِلَةٌ عَظِيمَةٌ عَلَى يَدِهِ. 2فَقَبَضَ عَلَى التِّنِّينِ، الْحَيَّةِ الْقَدِيمَةِ، الَّذِي هُوَ إِبْلِيسُ وَالشَّيْطَانُ، وَقَيَّدَهُ أَلْفَ سَنَةٍ، 3وَطَرَحَهُ فِي الْهَاوِيَةِ وَأَغْلَقَ عَلَيْهِ، وَخَتَمَ عَلَيْهِ لِكَيْ لاَ يُضِلَّ الأُمَمَ فِي مَا بَعْدُ، حَتَّى تَتِمَّ الأَلْفُ السَّنَةِ. وَبَعْدَ ذلِكَ لاَبُدَّ أَنْ يُحَلَّ زَمَانًا يَسِيرًا.

هناك تفاصيل اخرى فى الاصحاح العشرين من سفر الرؤيا حول خروج الدجال بها بعض التشابه مع احاديث الفتن والملاحم الاسلامية ولكن لا اريد الاطالة.

ظهور شخصية الدجال واسمه على عهد داوود وسليمان عليهما السلام

معلوم أنه ما من نبى إلا وانذر قومه الدجال والسؤال: اين الانذار بالدجال فى مزامير داوود؟ الجواب لا حكمة لذلك لأن شخص الدجال نفسه ظهر على عهد داوود عليه السلام، لماذا نقول هذا؟ مبدئيا فإن نعيم بن حماد فى الفتن روى عن كعب الاحبار ما يفيد بأن ذكر الدجال ليس فى التوراة ولكن فى الاسفار التاريخية فهل صدقت هذه المروية؟ لا داعى للعجلة فخطوة بخطوة سنكتشف هذه الشخصية.

فتنة ابشالوم أول ظهور للدجال

فى اثناء ثورة ابشالوم على ابيه النبى الملك داوود عليه السلام ظهر نفاق قائد سبط بنيامين شمعى بن جيرا البنيامينى وهذا الشخص لم يكن محض قائد لبنيامين بل يبدو أنه كان اميرا على بنيامين ويوسف معا حيث هناك شاهد لذلك من كلامه فى سفر صموائيل الثانى ومن بعض الاشارات فى كتبنا الاسلامية التراثية وارتباطه بسبط يوسف يذكرنا بالقضيب الذى من يسى الذى تنبأ به اشعياء عليه السلام.

ويحكى سفر صموائيل الثانى هجوم هذا المنافق على جيش داوود المنسحب جنوبا بالحجارة واتهامه لداوود عليه السلام بأنه نبى ابليس”رجل بلعال” ثم أنتهت الثورة وعاد داوود عليه السلام الى السلطة وجاء هذا المنافق يطلب العفو، فيفاجئه النبى داوود عليه السلام وبصراحة يفاجئ كل قارئ بعبارة عجيبة ويقول له فى الاصحاح التاسع عشر

«لاَ تَمُوتُ». وَحَلَفَ لَهُ الْمَلِكُ.

التعبير عجيب والصيغة السابقة تقريبا فى كل الترجمات،لم يقل له “لن اقتلك” او لن “تُقتل” أو “لن يصيبك اذى” بل التعبير الصريح أنه لن يموت، وربما كان هذا الوعد من النبى داوود عليه السلام هو السبب فى تسميته فى سفر القضاة بأهودا بن جيرا البنيامينى أو داوود لصيق بن جيرا البنيامينى، والسؤال: هل تحققت النبوءة بالفعل ولم يمت شمعى بن جيرا البنيامينى؟سنعرف إن شاء الله تعالى.

فتنة الكرسى فى التوراة والقرأن الكريم

هذه الواقعة المذكورة فى التراث التوراتى بشكل متهرئ وسئ ومسئ للنبى سليمان عليه السلام وهى مسجلة فى القرأن الكريم فى موضعين

وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102)البقرة

وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَى كُرْسِيِّهِ جَسَدًا ثُمَّ أَنَابَ (34) قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لَا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ (35)ص

هذه الواقعة الهامة فى تاريخ بنى اسرائيل ووقعت فى بداية عصر سليمان وكانت سببا فى طلبه ملكا لا ينبغى لأحد مع ملاحظة أن تعبير “ملكا لا ينبغى لأحد” تقود بالضرورة أن قدرة المسيخ الدجال على تسخير الجن لها تفسيران لا ثالث لهما إما أنه ليس من الانس فلا تحكمه الأية السابقة وإما أنه كان قبل أن يُعطى سليمان عليه السلام أية تسخير الجن وهذا هو الصحيح لأن الدجال من الانس فطالما يجيد تسخير الجن فقد كان ذلك قبل تمكين سليمان عليه السلام منه.

أما فتنة الكرسى فهى بإختصار أن شخصا ما اغتصب عرش النبى سليمان واحتل شخصيته وكانت هذه الواقعة هى تحقق نبوءة يعقوب باقتراب زوال ثنائية الملك والشريعة من يهوذا إذ بعد هذه الحادثة بثلاثين عاما زال الملك والشريعة من يهوذا بوفاة سليمان عليه السلام وقد اسمت كتب التراث هذا الشخص ب”سخرا” وقالت إنه شيطان.

ولكن بمقارنة صفات هذا الشيطان بالاسفار التوراتية التاريخية سنكتشف مفاجأة بفضل الله عز وجل، وهذا الشخص يستحيل أن يكون شيطانا لسبب بسيط وهو أن نبوءة يعقوب عن شيالون ومثلها نبوءة حزقيال تتحدثان عن عصر يجتمع فيه ليهوذا الملك والشريعة والعصر الوحيد الذى اجتمعت ليهوذا الحكم والشريعة أى النبوة هو عصر داوود وسليمان عليهما السلام.

فلابد أن يكون أول ظهور للمسيخ الدجال فى هذا العصر وتكون ظهوره مقدمة لنزع الملك والنبوة معا من يهوذا، وقد حصل نزع الملك والنبوة معا بالتفاصيل المذكورة فى الجزء العلوى من المقال والأن لنكتشف معا الجزء الاول من نبوءة يعقوب وحزقيال عن الدجال،

اخرج الامام الطبرى عن قتادة رحمه الله، قوله

(وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَى كُرْسِيِّهِ جَسَدًا ثُمَّ أَنَابَ)

قال: أن سلمان أمر ببناء بيت المقدس، فقيل له: ابنه ولا يسمع فيه صوت حديد، قال: فطلب ذلك فلم يقدر عليه، فقيل له: إن شيطانا في البحر يقال له صخر شبه المارد، قال: فطلبه، وكانت عين في البحر يردها في كلّ سبعة أيام مرّة.

نستنتج مما سبق أن صفات الشخصية صاحبة فتنة الكرسى ثلاثة صفات: خبير بناء ومعمار وهذا يذكرنا بالماسونية وثانيا يقيم على بحر ويشرب الخمر، بالنسبة لقصة طلب سليمان من شخرا بناء بيت المقدس فهى مذكورة بالفعل فى سفر الملوك الاول ولكن بدل شخرا هناك شخص اخر لنقرء من الاصحاح الثانى

36ثُمَّ أَرْسَلَ الْمَلِكُ وَدَعَا شِمْعِيَ وَقَالَ لَهُ: «اِبْنِ لِنَفْسِكَ بَيْتًا فِي أُورُشَلِيمَ، وَأَقِمْ هُنَاكَ وَلاَ تَخْرُجْ مِنْ هُنَاكَ إِلَى هُنَا أَوْ هُنَالِكَ. 37فَيَوْمَ تَخْرُجُ وَتَعْبُرُ وَادِيَ قَدْرُونَ، اعْلَمَنَّ بِأَنَّكَ مَوْتًا تَمُوتُ، وَيَكُونُ دَمُكَ عَلَى رَأْسِكَ». 38فَقَالَ شِمْعِي لِلْمَلِكِ: «حَسَنٌ الأَمْرُ. كَمَا تَكَلَّمَ سَيِّدِي الْمَلِكُ كَذلِكَ يَصْنَعُ عَبْدُكَ». فَأَقَامَ شِمْعِي فِي أُورُشَلِيمَ أَيَّامًا كَثِيرَةً.

أما البحر فهو بحوريم مقر اقامة المنافق شمعى بن جيرا البنيامينى واما الخمر فإن لم تأت تفاصيل تجارة شمعى وادمانه للخمور فى الاسفار التاريخية فهى مذكورة فى نبوءة يعقوب السابق ذكرها فصاحب فتنة الكرسى شخرا هو نفسه شمعى بن جيرا البنيامينى ولكن مع تطاول الزمن والنقل الشفهى تم اضغام وادماج الكلمات لتصير “شخرا” أو”سخرا”.

وما يدلك يقينا على هذا أنه فى مقدمة الاصحاح الثالث من سفر الملوك بعد التخلص من شمعى بن جيرا البنيامينى طلب سليمان عليه السلام ملكا لا ينبغى لأحد من بعده والتدبر فى الاصحاح الثانى من سفر الملوك يكشف وجود مؤامرتان لا مؤامرة: مؤامرة لادونيا والموالين له ومؤامرة مختلفة لشمعى بن جيرا الذى لا يرتبط بأدونيا بشئ.

وليس هذا هو الدليل الوحيد على أن شمعى هو سخرا بل هناك دليل اخر ودامغ، اسطورة بوليفيموس فى الميثولوجيا الاغريقية عن العملاق الاعور، هذه الاسطورة هى خليط من عدة قصص من عصر داوود وسليمان عليهما السلام، ولكن بوليفميوس المحبوس فى جزيرة يشبه الدجال فى حديث الجساسة.

الاسطورة تقول بأن الاله ابوللو كأفأ اوديسيوس على نجاحه فى فقع عين بوليفميوس بأن أعطاه كيسا يُحرك به الرياح ولسنا فى حاجة لكثير ذكاء ليكون اوديسوس هو “ابن داوود” وهو سليمان عليه السلام وبوليمفيموس هو الدجال شمعى بن جيرا البنيامينى.

حقيقة ما حدث للدجال بعد فتنة الكرسى

ماذا وقع لشمعى الدجال بعد فتنة الكرسى؟ الاسفار تقول اشياء لها معنى ظاهر وباطن فالاسفار تقول بأن شمعى قبل قتله خرج من عند سليمان ولكن لم تخبرنا الى اين خرج وتعبير خرج فى الادب التوراتى يعنى تم ابعاده من المملكة وهذه النقطة غامضة كثيرا.

فالتعبير التوراتى الاصلى ملتبس فعلى حين قال سليمان عليه السلام عن ادونيا “يُمات ادونيا” فى التعبير العبرى الاصلى وقال عليه السلام عن يوأب قبل قتله بأن دم الذين قتلهم سيرتد الى رأسه ورأس زرعه ولكن عند الحديث عن شمعى بن جيرا استخدم تعبير يشبه تعبير سفر التكوين عن خروج ادم وحواء من الجنة وهو”موتا تموت”.

والتعبيرات التى استخدمها النبى سليمان عليه السلام مع شمعى تأتى فى التوراة بمعنى الطرد واللعن وارتداد العمل على صاحبه اكثر من القتل، وايضا لم يتكلم عن مصير نسله والحقيقة أن سياق الكتاب المقدس فى اسفار صموائيل والقضاة توحى بأن هذا الدجال عاقر تماما كما هى صفة الدجال الاكبر.

وهناك المزيد من الغوامض فداوود عليه السلام امر بالتعامل الفورى والحالى مع شمعى بن جيرا ولكن سليمان عليه السلام تعامل معه بعد قتل ادونيا بل بعد ان اعطاه فرصة ثانية وتركه محبوسا فى بيت المقدس وكان بالإمكان قتله مع ادونيا مباشرة وهذا مخالف لكلام داوود عليه السلام فإما أن داوود عليه السلام أمر بقتله الان فكان ينبغى قتله الان قبل قتل ادونيا اصلا وإما أن داوود عليه السلام امر بحبسه وعدم قتله بناء على الحلف بالله له فسليمان عليه السلام انقى واتقى من أن يخالف ابيه.

وأيضا لماذا وافق شمعى بن جيرا واستحسن الحبس فى اورشليم عقوبة على شتمه داوود عليه السلام من عشرين سنة؟ وكيف يقبل أن يظل محبوسا فى موضع ولو خرج مه يُقتل؟ ولماذا يُقتل اصلا؟ وهناك المزيد فالعقوبة التى تصورها التوراة باصرار داوود عليه السلام على التوصية بقتله ثم اصرار سليمان عليه السلام رغم أن شمعى لم يكن مع ادونيا هى نفسها محل تساؤل فلماذا اصلا يتم تحميل شمعى خطأ من عشرين سنة ومعاقبته عليه الآن.

يقول مفسرى الكتاب المقدس إن هناك مؤامرة يرتبط فيها ادونيا وابيثار ويوأب وشمعى، وهذا الكلام فى رأيى هو محض تبرير من اجل التغطية والتعمية على محاولات كاتب سفر الملوك اظهار النبى سليمان عليه السلام بالشخصية اليهودية الماسونية وليس بصورته الحقيقية كنبى من انبياء الاسلام، والحقيقة أنه فى غمرة تحريف الاسفار فإن الكذب ليس له قدمان لأن كاتب سفر الملوك علق على قتل يوأب بن صروية قبل قتل شمعى بن جيرا قائلا

“وَيَكُونُ لِدَاوُدَ وَنَسْلِهِ وَبَيْتِهِ وَكُرْسِيِّهِ سَلاَمٌ إِلَى الأَبَدِ مِنْ عِنْدِ الرَّبِّ”

وظاهر هذا الكلام أنه لا علاقة لأدونيا وحزبه المتمرد على الملك النبى سليمان بشمعى بن جيرا، وهذا واضح بالتصريح والتلميح فى الاصحاحين الاول والثانى من سفر الملوك، وحتى قبل ذلك لأن شمعى بن جيرا البنيامينى كان شخص مكروها من داوود عليه السلام.

ومنطقى أن يكرهه كل قبيلة يهوذا لأنه بنيامينى وهذا يعنى أن شمعى بن جيرا صنع شيئا منفصلا عن فتنة ادونيا هددت عرش سليمان كما توحى المعانى التى نطق بها كاتب سفر الملوك وهذا يقودنا إلى فتنة الكرسى مما يرجح أن شمعى هو صخرا محور فتنة الكرسى الواردة فى القرأن الكريم وهذه الغوامض تفسيرها الدينى أن شمعى هذا شخص شرير جدا ويهدد المملكة ولهذا كان التأكيد من كاتب سفر الملوك أن ملك سليمان تثبت بالقضاء على شمعى.

وقد ذكر هذا مرتان ولا يوجد تفسير لتهديدات شمعى التى تدفع النبى داوود عليه السلام أن يوصى سليمان عليه السلام بألا يتركه ابدا فهو ليس من نسل طالوت المباشر ولم يكن بنى بنيامين يمثلون تهديدا ليهوذا بل كانوا حلفاء وشمعى كان مع سليمان وليس ادونيا فى الصراع الذى وقع قبل موت داوود عليه السلام ولكن التفسير الوحيد لكل هذه الغوامض هو فى التفاسير الاسلامية لقصة فتنة الجسد الذى جلس على كرسى سليمان.

وأما باقى ما تقوله التوراة فى سفر الملوك الاول عن شمعى فهو يثير الريبة اكثر مثل ذهابه إلى جت بحمار لاحضار عبدين وكأن المسافة بين جت وبيت المقدس كما بين العتبة والموسكى مثلا يمكن اخذها على حمار! وكيف سيتحمل الحمار ثلاثة اشخاص لهذه المسافة الطويلة ولاتفسير لكل هذا الغموض إلا أن حمار شمعى الخارق هذا ليس إلا حمار الدجال وشمعى ليس الا الدجال خصوصا لو عرفت من مقالتى السابقة أن جت هى مصر.

وهذا وجه التشابه الثالث بين شمعى بن جيرا والدجال، فالدجال يكون معاصرا لإخناتون الذى هو اخنوك ولو ادمجت اخيس بن معوك الذى عاصر شمعى بن جيرا ستجده اخنوك وقد تكلمت بفضل الله رب العالمين على تفصيل ذلك فى المقالة السابقة،واما المصدر الذى عرفت منه معاصرة الدجال لاخناتون وهو كتاب الفتن لنعيم بن حماد عن كعب قال الدجال بشر ولدته امرأة ولم ينزل شأنه في التوراة والإنجيل ولكن ذكر في كتب الأنبياء يولد في قرية بمصر يقال لها قوص يكون بين مولده ومخرجه ثلاثون سنة فإذا ظهر خرج ادريس وخنوك

وعدم ذكر الدجال فى التوراة بشخصه ولكن فى كتب الانبياء يعنى أنه موجود فى الاسفار التاريخية، وهذا يعنى ضرورة أن نبحث عن شبيه لكلام كعب رحمه الله فى الاسفار التاريخية والشبيه الأقرب لزيارة رجل من بنيامين فى عصر اخنوك هو شمعى بن جيرا وخروج ادريس عليه السلام هو خروج مجازى لاحقيقى وهو خروج عقيدته الاسلامية فى مصر وإعادة بعثها على يد اخناتون رحمه الله رب العالمين فى شكل عبادة اتون وهى نفسها ديانة رع قبل تحريفها من الكهنة فى عصر ادريس عليه السلام.

وليس هذا هو الدليل الوحيد على معاصرة شمعى الدجال لإخناتون فهناك دليل اخر، وهذا الدليل الأخير هو الذى يقطع فى المسألة كلها، فى رؤيا اخنوخ التى كانت من ضمن مخطوطات قمران حدثت الاشارة الى واقعتين عظيمتين فى عصر سليمان: واقعة شمعى بن جيرا وواقعة هاروت وماروت، وكان اسم شمعى بن جيرا فى هذه القصة: الملاك شميحزا، ولو قرئت مواصفات العصر الذى كان فيه شميحزا وأن هذه الشخصية هى رئيس العصاة.

استباح نساء تماما كما فى قصة فتنة الجسد، وكان معه ملائكة عصاة تماما كما كان الدجال معه شياطين يسخرها، وشميحزا يشبه شمعى بن جيرا بعد الادماج ويقول النص أنه كان يعلم السحر والنبات وكتب التراث تقول بأن الشيطان الذى جلس على كرسى سليمان كان اسمه”حبقيق” وهو اسم انواع من النباتات فى العصور القديمة، لنقرء من نص رؤيا اخنوخ عن هذا العصر

وعلّم عزائيل البشر صنع السيوف والحراب والتروس والدروع كما تعلّمها من الملائكة، ودلّهم على المعادن وكيف يشتغلونها. (وكيف يعملون) الاساور والحلي والكحل والاثمد وكل أنواع الحجارة الكريمة والصبغ. (2) فنتج عن ذلك كفر عظيم. فجر الرجال وضلّوا وبادوا في جميع طرقهم. (3) وعلّمهم شميحزا السحر وعلم النبات، وحرموني التقسيمات والرقوة والشعوذة والعرافة. وبرقئيل علم الكواكب. وكوكبئيل علامات النجوم. وزيقئيل علامات النيازك. واراتاقيف علامات الأرض. وشمشئيل علامات الشمس. وسهرئيل علامات القمر. وشرعوا كلهم يكشفون الأسرار لنسائهم.

عزائيل فى النص السابق هو داوود ذو الايد أوذو العزة عليه السلام وشميحزا شمعى بن جيرا أما حرمونى فهو الملاك هاروتفى أية البقرة،وفى موضع اخر من رؤيا اخنوخ ما يؤكد رئاسة شميحزا لكل الاشرار الذين اسمتهم الرؤيا بالملائكة

فقال لهم شميحزا رئيسهم:

“أخاف أن تتراجعوا وأخطأ وحدي خطيئة كبيرة”. (4) أجابوه كلّهم: “نحلف كلّنا ونحرم بعضنا بأننا لا نتراجع عن هذا القصد، بل نتمّه ونعمل الأمر”. (5)

وفى موضع اخر،يشبه ترتيب مع فعله سليمان عليه السلام بذبح ادونيا ويوأب قبل شمعى بن جيرا

وقال لمخائيل:

“إذهب وأخبر شميحزا وجميعَ الذين اتخذوا نساء مثله ليتدنّسوا في اتّصالهم بالنساء في حال الطمس. (12) وحين يُذبح أبناؤهم ويرون هلاك أحبّائهم، قيّدهم لسبعين جيلاً في ثنايا الأرض إلى يوم دينونتهم والتتمة التي فيها يُنفَّذ الحكم الأبديّ. (13) حينئذ يقادون إلى هوّة النار، في العذاب وفي سجن الحبس الابدي. (14) ومن حُكم عليه بالهلاك يُقيَّد منذ الآن معهم.

وإتيان النساء فى موضع الطمس المذكور فى النص السابق يذكرنا بما قاله القرطبى والطبرى رحمهم الله رب العالمين عن تصرفات الشخص الذى انتحل محل سليمان فى فتنة الكرسى

واختلف في إصابته لنساء سليمان ، فحكي عن ابن عباس ووهب بن منبه : أنه كان يأتيهن في حيضهن.

النقطة الاخيرة المتبقية ما هو المصير الحقيقى لشمعى بن جيرا البنيامينى بعيدا عن كلام الاسفار الغامض؟ الجواب مصيره كما تنبأ داوود عليه السلام وكما فى التفسيرات الاسلامية وكما فى رؤيا اخنوخ عن شميحزا (ولو أن القصة محرفة كثيرا فى رؤيا اخنوخ) وكما فى رؤيا يوحنا اللاهوتى فى الانجيل وكما فى اسطورة بوليفميوس وغيرهم من المصادر أن شمعى تم حبسه فى جزيرة من جزائر البحر ليقع له الانظار الذى وقع لابليس ويُمد له فى عمره حتى يخرج فى اخر الزمان على هيئة المسيخ الدجال.

الايمان الحق فى كون الدجال مخلوق الأن ومحبوس الأن فى جزيرة

الايمان الصحيح أن الدجال موجود الان ومحبوس فى جزيرة،وهذه العقيدة مستنبطة من حديث الجساسة ومن الاخبار التى نقلها كعب الاحبار ومن سفر الرؤيا فى الانجيل وسأكتفى هنا بحديث الجساسة وازالة بعض الشوائب حوله

أولا حديث الجساسة وإن كان من رواية تميم الدارى رضى الله تعالى عنه ولكن لم يكن تميم الدارى فى رحلة الجساسة وحدث خلط من الرواة لأن هذا الحديث مروى بطرق كثيرة بعضها ضعيف والصواب ما اخرجه الامام مسلم رحمه الله تعالى وغيره أن رحلة الجساسة كانت بغير تميم رضى الله تعالى عنه،اخرج مسلم رحمه الله تعالى عن فاطمة بنت قيس رضى الله تعالى عنها

فسمعت النبي صلى الله عليه وسلم، وهو على المنبر يخطب فقال

“إن بني عم لتميم الداري ركبوا في البحر”

وفى رواية اخرى قالت رضى الله تعالى عنها عند مسلم ايضا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قعد على المنبر فقال

“أيها الناس! حدثني تميم الداري؛ أن أناسا من قومه كانوا في البحر. في سفينة لهم. فانكسرت بهم. فركب بعضهم على لوح من ألواح السفينة. فخرجوا إلى جزيرة في البحر”

وهذا المتن السابق روى عن جابر بن عبد الله رضى الله تعالى عنه وعن غيره وهو الصحيح أن تميما الدارى رضى الله تعالى عنه محض راوى لقصة الجساسة ولم يحضرها بنفسه.

ثانيا بعض الناس لعدم قدرة العقل على إستيعاب هذه الاشياء العظيمة حاول استغلال ثغرة ضعف رواة الحديث وقال بأن الحديث من الاسرائيليات ويشبه كلام كعب الاحبار واسطورة بوليفميوس، وأنا أتفق تماما أن حديث الجساسة هو نفسه كلام كعب الاحبار وهو نفسه اسطورة بوليفميوس وهو نفسه قصة الشيطان المحبوس فى رؤيا يوحنا اللاهوتى

وكلها مصادر للقصة الاصلية، وهى قصة الدجال المحبوس ولكن الخلاف هو أن النبى صلى الله عليه وسلم قبل القصة على علتها ولم يصححها بل قام النبى صلى الله عليه وسلم بتصحيح قصة الجساسة فقد كان رواة هذه القصة يتصورون كما فى اسطورة بوليفميوس أن الدجال محبوس فى جزيرة فى البحر المتوسط، فرد النبى صلى الله عليه وسلم مصححا المكان وقائلا صلى الله عليه وسلم

“فإنه أعجبني حديث تميم أنه وافق الذي كنت أحدثكم عنه وعن المدينة ومكة. ألا إنه في بحر الشام أو بحر اليمن. لا بل من قبل المشرق، ما هو. من قبل المشرق، ما هو. من قبل المشرق، ما هو” وأومأ بيده إلى المشرق.

وسيأتى مزيد بيان ان شاء الله تعالى لحقيقة هذه الجزيرة.

ثالثا من الادلة الاضافية أن الدجال قائم أن ابن صائد قال لابى سعيد الخدرى رضى الله تعالى عنه أنه يعرف مكان الدجال الأن، وكان الصحابة يستخدمون تعبير “خروج الدجال” وليس ظهور الدجال تمييزا دقيقا عن حقيقة هذا الشخص وأما الشك فى ابن صياد او ابن صائد لأنه من الدجاجلة والمنافقين بالفعل ولكن لو كان النبى صلى الله عليه وسلم قام بالتفصيل والقول بأن ابن صياد دجال دون الدجال الاكبر لخف الحذر منه وقل الخوف والقلق من هذا المنافق.

رابعا واخيرا إن الله عز وجل امرنا عندما يلتبس علينا شئ من امر ديننا ان نسئل الذين يقرئون الكتاب من قبلنا ونحن سئلناهم فوجدنا الدجال قائما محبوسا منذ الاف السنين وهذا يعنى أن حديث الجساسة ليس بخرافة ولا يُناقض العقل لأنك اذا رفضت بقاء الدجال الى اخر الزمان فالأولى أن ترفض بقاء ابليس على قيد الحياة الى قيام الساعة! ولكن المؤمن بالله عز وجل لا يقيس هكذا لأن المؤمن يؤمن بعظمة الله عز وجل وقدرته وأن الغيب لا يعلمه ولا يحيط به إلا الله سبحانه وتعالى.

مسألة فرموزا والدليل الاركيولوجى وكلام كعب الاحبار

قبل الحديث عن فرموزا لنقرء معا كلام كعب الاحبار الذى ورد بمتون واسانيد مختلفة فى كتب التراث حتى يرتاح بال من لم يرتح باله، اخرج ابو الشيخ فى العظمة عن كعب الاحبار قال

“خرج الخضر بن عاميل إلى بحر الهركند وهو بحر الصين فقال لأصحابه دلوني في هذا البحر فإني أحب أن أعرف ما عمقه فدلوه أياما وليالي ثم خرج فقال ماذا رأيت يا خضر فلقد حفظ الله نفسك في لج هذا البحر قال استقبلني ملك من الملائكة فقال يا أيها الآدمي الخطاء إلى أين وأين تريد قال قلت أريد أن أعرف ما عمق هذا البحر قال وكيف وقد ألقي رجل منذ زمن داود عليه السلام وذلك منذ ثلاث مائة سنة فما بلغ ثلث قعره حتى الآن”

الخضر بن عاميل ربما هو ارمياء عليه السلام والرجل الملقى فى البحر قام كعب الاحبار بتفسيرها بنفسه فى رواية اخرى عند نعيم بن حماد أنه المسيح الدجال والرجل المذكور فى الرواية السابقة هو الدجال لأن بحر الصين هو بحر المشرق الذى تحدث عنه النبى صلى الله عليه وسلم، وهناك دليل اركيولوجى بل اثنين على هذا الكلام:

الدليل الاول هو لوحة احمد عبد الكريم الجوهرى، فهذه اللوحة بإعترافه هى من عصر رمسيس وسليمان وقد تعجب الباحثون من كلامه بأن اللوحة من عصر رمسيس وسليمان معا ولكن نحن على يقين الان بأن رمسيس الثانى كان بعد سليمان عليه السلام فلوحة الدجال لأحمد عبد الكريم إن صحت المعلومات التى ذكرها بنفسه فهى صحيحة.

الدليل الاركيولوجى الثانى هو تاريخ اسطورة التنين فى جزيرة فرموزا فهو يرجع لما فوق الثلاثة الاف سنة، وأما جزيرة فرموزا نفسها فليست الا جزيرة الجساسة وربما كان المبنى الصغير بداخلها هو الدير المذكور فى حديث الجساسة وقد تسمى مثلث فرموزا ببحر الشيطان منذ اكثر من ثلاثة الاف عام ايضا ليؤكد مذهبى بفضل الله عز وجل،

وأما التنين الذى يعتقد الاسيويون بأنه محبوس فى فرموزا فليس الا شمعى بن جيرا البنيامينى وربما كانت مملكة سانج التى تقول الاسطورة بأن التنين ظهر فيها هى نفسها مملكة سليمان، وقد تم اعلان مثلث فرموزا كأحد اخطر المناطق فى العالم لسبب حوادث تحطم السفن واختفاؤها بما يذكرنا بحديث الجساسة.

اسلحة جيش الدجال بين الدين والشواهد الواقعية

بعد هذه المقالة الاركيولوجية نتحدث الان فى مسك الختام عن شواهد ومقدمات فتنة المسيخ الدجال فى عصرنا الحديث:

الجيل الرابع من الحروب الخوارج والدهماء

عن ابن عمر عن النبى صلى الله عليه وسلم

“سَيَخْرُجُ أُنَاسٌ مِنْ أُمَّتِي مِنْ قِبَلِ الْمَشْرِقِ يَقْرَءُونَ الْقُرْآنَ لا يُجَاوِزُ تَرَاقِيَهُمْ ، كُلَّمَا خَرَجَ مِنْهُمْ قَرْنٌ قُطِعَ ، كُلَّمَا خَرَجَ مِنْهُمْ قَرْنٌ قُطِعَ ، حَتَّى عَدَّهَا زِيَادَةً عَلَى عَشْرِ مَرَّاتٍ ، كُلَّمَا خَرَجَ مِنْهُمْ قَرْنٌ قُطِعَ حَتَّى يَخْرُجَ الدَّجَّالُ فِي بَقِيَّتِهِمْ”

وقد كانت بداية حروب الجيل الرابع الحقيقية مع خروج الثورة السبئية اليهودية على عثمان بن عفان رضى الله تعالى عنه وفى هذا العصر الثورة الخمينية الايرانية التى هى تحقيق للحديث النبوى السابق،وستستمر هذه الاحداث يحركها اتباع الدجال من اليهود والمتهودين من الماسونيين ورجالهم حتى يخرج الدجال الاعور مع اخر ثورة واخر فرقة من فرق الخوارج.

الجيل الخامس من الحروب مشروع هارب

عن ابى امامة الباهلى والنواس بن سمعان رضى الله تعالى عنهما عن النبى صلى الله عليه وسلم”فيأتي على القومِ فيدعوهم، فيؤمنون به ويستجيبون له، فيأمر السماءَ فتمطر، والأرضُ فتنبتُ، فتروح عليهم سارحتُهم، أطولُ ما كانت ذرًّا، وأسبغُه ضروعًا، وأمدُّه خواصرَ،”وهذا هو مشروع هارب الامريكى ولكن من الصفات الواردة فى الحديث يبدو أن مشروع هارب هذا سيتم تطويره وتحسينه وهذا المشروع امريكى فى الظاهر يهودى تماما فى الباطن والمشروع به مشاكل ولكن لن يتوقفوا عن تطويره.

تطور الانتقال فى جيش الدجال

عن ابى امامة الباهلى والنواس بن سمعان رضى الله تعالى عنهما عن النبى صلى الله عليه وسلم

“قُلْنَا: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَا إِسْرَاعُهُ فِي الأَرْضِ؟ قَالَ: كَالْغَيْثِ اسْتَدْبَرَتْهُ الرِّيحُ”

وهناك اخبار فى كتب التراث عن حمار الدجال الطائر واشياء مشابهة ولا جدال أن تطوير الطيران والفضاء فى عصرنا هو ذرة لما سيكون عليه الدجال وجيشه عند خروجه بعد قرون من الأن.

التأثير العقلى

عن حذيفة بن اليمان والمغيرة بن شعبة رضى الله تعالى عنهما قالا

“قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الدجال أعور العين اليسرى جفال الشعر معه جنة ونار فناره جنة وجنته نار”

ووردت أخبار انه يخدع اناسا ويوحى اليهم أنه يحيى ابائهم وامهاتهم وكل هذا بتأثير الخداع الهولوجرامى وبتسخير الجن وهذه فتنة عظيمة وإن كانت بوادرها قد ظهرت الأن بما فيها الخداع البصرى والتأثير العقلى.

المصادر

  1. القرأن الكريم
  2. كتب السنة النبوية
  3. الكتاب المقدس بطبعاته
  4. الجزء الخامس والسادس من موسوعة سليم حسن
  5. كتاب حضارات غرب اسيا
  6. ويكبيديا
  7. كتاب تاريخ العراق القديم لمحمد بيومى مهران
  8. ترجمة مخطوطات قمران.
  9. كتاب الفتن لنعيم بن حماد.
  10. قصص الانبياء للثعلبى.
  11. مروج الذهب للمسعودى.
  12. تاريخ الطبرى وتفسير الطبرى.
  13. تاريخ اليعقوبى.
  14. المنتظم لإبن الجوزى.
  15. تفسير القرطبى.

التعليقات

إترك تعليقاً