التخطي إلى المحتوى
نظرية حديثة الأرض ثابتة ويدور حولها الشمس والقمر وبأدلة من القرآن
نظرية حديثة الأرض ثابتة ويدور حولها الشمس والقمر وبأدلة من القرآن
ان فكرة دوران الأرض حول نفسها او في الكون الفضائى لامر يحتاج الان الى دراسة جديدة متخصصة وخاصة بعد ان اثبت بعضا من علماء الناسا من عدة سنوات فقط بان الأرض لا تدور ولا تتحرك وانما هي ثابتة.
وهذا ما دفع البعض الاخر منهم الى تحويل الامر الى الناحية الدينية وخاصة ضد القرأن الكريم وان القرأن قال بان الأرض تتحرك وان النظرية الحديثة تناقض ذلك، مع انه في حقيقة الأرض ليس هناك اية واحدة تثبت بان الأرض تتحرك على الاطلاق.
** نحن لا ننكر بان هناك بعضا من العلماء قديما وحديثا أيضا مازالوا يصرون على حركة دوران الأرض وبعضا من مفسرى القران، ولكن هذا اجتهاد شخصى منهم وانه بكل تأكيد وثقة ليست هناك اية واحدة تثبت في طياتها حركة الأرض وانما الاثبات لحركة الشمس والقمر.
** فيا علماء المسلمين والاخرين لا تتمسكون دائما بما في خلدكم والعلم الحديث يكذبكم ولماذا تتمسكون بدوران الأرض بعد كل تلك الايات التي تم ذكرها من واقع القران الكريم نفسه. كما انه من الناحية العلمية البحتة هناك ادلة قوية تشير الى ثبات الأرض وان الحركة للشمس والقمر فقط،فهل تنبهتم لذلك؟ وهاهى ادلة علمية من اكبر علماء الفلك والأرض في العالم بدون ان يسترشدوا بايات القران الكريم،وهاهو احد العلماء الالمان بنفسه وهو العالم الكبير (هاينز) الذى دافع عنكم وهو ليس مسلما وقال بالنص الحرفى في مؤتمر علمى كبير حول هذا الموضوع في عام 2014 ((لم تثبت اية واحدة في القرأن الكريم حركة دوران الأرض)) فغريب مثله يدافع عن القرأن والازهر نفسه وبكل علماءه المتخصصين صامتون وكأن الامر لايعنيهم قط.

** ومن ناحية أخرى وشهادة حق في التاريخ وخاصة اثناء العلو والتقدم في خلافة الاندلس العظيمة وما وصلت اليه من علوم كثيرة فقد ذكر الكثير من علمائها مقتنعين بشدة بان جريان الشمس هو دورانها حول الأرض وذلك لقوله تعالى في القرأن الكريم (وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ) 

ولذلك عندما دخلت أوروبا بعد عصور التخلف والتشدد الفكرى عصر الانفتاح العلمى قال الكثير من علمائها آنذاك 

بان الشمس ثابتة والأرض تدور حولها أنكر علماؤنا عليهم هذا القول لأنه يخالف صريح قوله تعالى في سورة يس 38 (وَالشَّمْسُ تَجْرِي) وهذا حقهم لأن القرآن هو الأصل وهو الحقيقة المطلقة، أما العلم فهو نسبي متغير.
كيف ياتى اليوم ويقوم بعضا من علماء الغرب ووكالة ناسا بمهاجمة القرأن ويثبتون الخطا في القرأن مع ان اخرين منهم انكروا ذلك ومنهم ذلك العالم الالمانى الكبير هاينز.
** ففى حقيقة الامر نحن هنا لانهاجم أحدا بل نقول بكل هدؤ ودراسة بان الذين يطرحون فكرة دوران الأرض قد توارثوا هذه المقولة وتمسكوا بها ولم يطلعوا على ما قاله اخرين على العكس من ذلك وهم من علماء المسلمين أيضا. فأذا كنا اليوم نصدق علماء الناسا بثبات الأرض فاننا نقول لهم بان علمائنا الافاضل اثبتوا أيضا ذلك من قبلكم بقرون عديدة وهاهى حضارة الاندلس وعلومها قد اثبتت ذلك بأيات من القران الكريم وليس بتجارب وتجارب تكلفت الملايين والملايين من الدولارات.
** ثم هؤلاء المنافقون من علماء الغرب الذين دائما ما يتصيدون اى شيء من اجل اثبات خطأ واحدا في القرأن الكريم لماذا وهم علماء ومدققين وباحثين في التاريخ لم يسترشدوا بعلماء الاندلس قديما والذين اثبتوا ثبات الارض وان الحركة للشمس والقمر؟؟ فهل في العلم نفاق او تورية يا علماء الغرب؟؟
** وللاسف الشديد هناك من المثقفين المسلمين يصدقون ما تقولون لانهم أيضا لا يريدون البحث والتدبر والتفكر كما امرنا الله تعالى افلا يتفكرون؟ افلا يتدبرون؟ افلا ينظرون؟ فالمشكلة ايها الأخوة ليس في ثبوت دوران الأرض او عدم دورانها، ولكن المشكلة ان هناك من ينكر دوران الشمس الذي ثبت في القرأن ولا خلاف فيه!!!.
** وما اجمل ما قاله العلامة الكبير ابن عثيمين في كتابه (مجموع الفتاوى) ص 70 بالنص ((بأن الشمس تدور والأرض ثابتة)) وذكر عشرة أدلة على ذلك،وذلك في رده الكريم على علماء من هنا او هناك يشيرون الى عكس ذلك.
أولا :- الايات القرانية التي تتحدث عن الأرض وحركة دوران الشمس والقمر
** ان البحث والتدبر والتفكر يتطلب منا البحث الجدى في ايات القرأن الكريم وخاصة الايات العلمية ونقرأ ما قاله هذا اوذاك للوصول الى الحقيقة الكاملة وبذلك نتبع منهج الله تعالى في البحث العملى وكما امرنا تعالى في الكثير من أيات القرأن الكريم، ونضع كل تلك الايات امامنا الان لنتدبرها ونسير مع هداها وفكرها الكريم.

  1. سورة يس 37/40 (وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ.وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ العَزِيزِ العَلِيمِ.وَالقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالعُرْجُونِ القَدِيمِ.لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ القَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ).

  2. سورة الأنبياء 33 (هُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ والنَّهَارَ والشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يُسْبَحُونَ).

  3. سورة الرعد 2 (وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَّجْرِي لأِجَلٍ مُّسَمًّى يُّدَبِّرُ الأَمْرَ يُفَصِّلُ الآيَاتِ).

  4. سورة لقمان 29 (أَلَمْ تَرَّ أَنَّ اللَّهَ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَأَنَّ اللَّهَ ِبمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ).

  5. سورة فاطر 13 (يُوْلِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمًّى).

  6. سورة الزمر 5 (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ والقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لأَجَلٍ مُّسَمَّى أَلاَ هُوَ العَزِيزُ الغَفَّارُ).
** فهذه الايات الكريمة وغيرها تشير الى حقائق ثابتة حيث لا اجتهاد مع نص ولكننا بعقل متفتح باحث في حقائق الأمور وثباتها، فان هذه الايات الكريمة تشير الى حقائق كثيرة لا شك فيها على الاطلاق مثل:-

 


  • إن القرآن لا يشير إلى دوران الأرض أبداً، والآيات التي تتحدث عن جريان الشمس والقمر لا تعني أن الأرض ثابتة، مع ان الأرض ثاتبة لحقائق كثيرة سنذكرها فيما بعد.

  • فالسباحة في الفلك وكما تشير الايات تظهر بوضوح جليا للشمس والقمر فقط وليس الأرض.

  • إن حجم الأرض بالنسبة للكون ضئيل جداً أشبه بذرة غبار! ولذلك فهي مثل بقية الأجسام الكونية تسبح وتدور، ولا يوجد شيء ثابت في الكون، وهذه حقيقة يقينية لا ريب فيها.

  • لا يجوز أن نكفِّر من يعتقد أن الأرض ثابتة أو أن الأرض تدور، أو أن الشمس ثابتة أو تدور، لأن تفسير الآيات الكونية في القرآن هو اجتهاد قد يصيب أو يخطئ، أما العقيدة فهي شيء ثابت.

  • ولكن ينبغي على الإنسان أن يجتهد ليصل إلى الحقيقة استجابة لقول الحق تعالى في سورة ال عمران 19 (وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ).

  • إن فهمنا لآيات الإعجاز العلمي في القرآن لابد أن يعتمد على ما توصل إليه العلم من معارف واكتشافات وحقائق، ولا يجوز أن نفسر الآيات الكونية بالاعتماد على اللغة فقط. ولابد من الاطلاع على مبادئ علم الفلك وحقائقه اليقينية للوصول الى الحقيقة ولا يجوز لاى متدبر أومفكر ان يحكم على حقيقة كونية بالبطلان لمجرد انها تخالف فهمه للاية، لانها بكل تأكيد لا تخالف الاية بل ما فهمه هذا الشخص من الاية وهو الذى يتناقض مع الحقيقة العلمية.
** وفى ملخص سريع لكل ذلك في سطور مدققة يتضح لنا باثبات يقينى دينى وعلمى أيضا بان السباحة ههنا في الفضاء والحركة والدروان هي للشمس والقمر وليس للأرض، ولذلك فانى مقتنع جدا والله اعلم على كل حال بان الحركة هي للشمس والقمر فقط دون الأرض على الاطلاق. مما يؤكد بان المقصود بالحركة هم الليل والنهار،وان نتيجة دوران الشمس والقمر حول الأرض وليس الأرض هي التى تتحرك. 
** وأخيرا أقول بفضل الله تعالى بانه لا ينبغي ان نتحمس لمسالة علمية بدون الاطلاع على جميع جوانبها،وهنا الجانب الأول هو الجانب الدينى بطبيعة الحال وخاصة في المسائل الكونية ولابد من الرجوع الى اهل الاختصاص من علماء الشريعة لنعرف الغرض والمقصود والأدلة الصحيحة على وجهها الصحيح الذى لاشك فيها مطلقا. وبذلك يتكون لدينا ركيزة علمية من الناحية الشرعية لنستطيع المناقشة العلمية الصحيحة من الناحية الشرعية. وبعد ذلك يتبقى لنا الناحية العلمية وهذا يتطلب أيضا القراءة والاطلاع من اهل التخصص أيضا وبذلك يتكون لدينا عقيدة وفكر صحيح سواء من الناحية الشرعية او من الناحية العلمية. وللاسف الشديد الكثير منا نحن المسلمين في حيرة من امرهم في الكثير من الامور لانهم تركوا منهج الله تعالى في البحث فتركهم في النتيجة.
ثانيا:- الأدلة العلمية الحديثة من كبار العلماء
**عندما نتحدث عن الحركة الكونية ولمن هذه الحركة يتبادر الى الذهن كيف مثلا عند عودة مكوك الفضاء الى الأرض ان يهبط الى تلك المنطقة المحددة وكيف له الرسو على الأرض اذا كانت الارض تتحرك؟؟ فهل فكر أحدا في ذلك وانا هنا اقصد مكوك الفضاء وليس الطائرة لان هبوط مكوك الفضاء له دراسات مختلفة عن الطائرة.
ومن ناحية أخرى أيضا على سبيل المثال عند القاء كبسولة في المحيط فكيف لا تتحرك الكبسولة لتبتعد مئات الكيلومترات عن موقع الاسقاط؟؟
** فهاذين المثالين كتبتهم لمقدمة وبراهين بثبوت الأرض وخاصة ان الأرض عليها ثقل كبير من الجبال والاوتاد والرواسى والتي خلقهم الله تعالى أصلا لتثبيت الأرض، فهل فكر أيضا أحدا في ذلك؟؟
وفى ذلك قال تعالى في سورة النحل 15 (وَأَلْقَى فِي الأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلاً لَّعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ)
وكذلك قوله تعالى في سورة الأنبياء 31 (وَجَعَلْنَا فِي الأَرْضِ رَوَاسِي أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وجَعَلْنَا فِيها فِجَاجًا سُبُلا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ)
** والرواسى في علم الجيولوجيا وعلوم الأرض والفضاء غير الجبال بطبيعة الحال، وهذا من الاعجاز العلمى في القرأن الكريم. لان الرواسى هي التي تمسك الأرض في الفراغ الفضائى وهذا اعجاز كونى من معجزات الخالق وحده سبحانه وتعالى عما يصفون.
فالرواسى هي المغناطيسية الأرضية المتولدة من دوران الفضاء حول الأرض الموجودة في القطبين والتي اكتشفها العالم الألماني الكبير (هاينز) وهى التي تمسك الأرض في الفضاء،اما الجبال فهى التي تثبت الأرض ومعها الاوتاد لان الأرض لو بتتحرك لتحركت معها الجبال أيضا. وأن نوع الرواسي التي خلقها الله لتحمل الأرض وتجعلها جامدة في مكانها لا تتحرك هي لأشد إعجازا وفى ذلك دراسات متخصصة في علوم الفضاء والأرض.
وفى ذلك قال تعالى في سورة الرعد 3 (وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا) 

 

وكذلك قال تعالى في سورة الحجر 19 (وَالْأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ…..) 
** اما الجبال فهى القوة الجامدة على سطح الأرض وهى جامدة الى حين حيث قال تعالى في سورة النمل 88 (وَتَرَى الجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً) وهى نفسها التي سوف تتحرك في احداث يوم القيامة فقط وليس قبل ذلك.
وذلك في الاية 88 (وترى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ) فهذه الحركة للجبال ستكون من احداث يوم القيامة وليس قبل ذلك على الاطلاق،ولايجب الخلط بين هذا او ذاك.

وهناك عدة ادلة وبراهين على ثبوت الأرض وعدم حركتها الدائبة مثل الشمس والقمر وندقق فيها كما يلى:


  1. البرهان الأول:- لو أن الأرض تدور حول الشمس بفعل قوة جاذبية الشمس فهذا امر خطأ وغير وارد على الاطلاق، لان جاذبية الشمس أكبر من جاذبية القمر. فلو حدث ذلك لظهرت تأثيرات جاذبية الشمس على الأرض مثل المد والجزر بصفة مستمرة ودائمة. ولكن هذا لايحدث وان المد والجزر يحدث عندما يكون القمر عمودي على الأرض بشكل واضح، ولا نلاحظ المد والجزر عندما تكون الشمس عمودية على الأرض.
  2. البرهان الثانى:- إذا كانت الأرض تدور حول نفسها وحول الشمس، فان الغلاف الجوي يعتبر قطعة من الأرض. وبالتالي فإن الغلاف الجوي والأرض يدوران مع بعضهما حول الشمس بسرعة 100ألف كم/ساعة، فإذا خرجت مركبة الفضاء من الغلاف الغازي، فسوف تجد مركبة الفضاء صعوبة كبيرة عند العودة إلى الأرض. لان أقصى سرعة لمركبة الفضاء 27 ألف كم/ساعة. مثل الشخص الذي يتحرك ضمن القطار المتحرك فيعتبر قطعة من القطار،فإذا خرج من القطار فلا يستطيع العودة إليه إلا بسرعة أكبر من سرعة تحرك القطار. مع العلم أن مركبات الفضاء تخرج وتعود إلى الأرض عبر الغلاف الجوي بسهولة ودون أية صعوبة، بدليل أن الرحلة إلى القمر استغرقت ستة أيام، وبسهولة وبذلك نتشكك أيضا في صعود الانسان الى القمر وفى ذلك حديث اخر.

  3. البرهان الثالث:- الكرة الأرضية مادة صلبه والغلاف جوي مادة غازية فإذا كانت الأرض تدور حول نفسها فان الأجسام الصلبة سوف تدورمع الأرض مباشرة،والغلاف الجوي سوف يدور مع الأرض غير مباشر وبسرعة مختلفة عن سرعة دوران الأرض وسوف نشعر بسرعة الهواء والتي ستكون أكثر من 1000 كلم/ساعة !!!.
  4.  

    البرهان الرابع:- نحن نعرف ونشعر بما في الأرض من زلازل كثيرة في الكثير من مناطق العالم بصورة مستمرة او كل حين، وهذه الزلازل بقوتها تهز الأرض بشدة ومرعبة في أحيان كثيرة. هذه الزلزلة يمكنها ان تحرك 

     

     

    الأرض وتبعدها عن مدارها الذى فيه ولكن هذا لم ولن يحدث على الاطلاق حتى يوم القيامة. او عند ارتطام جسم سماوى بالأرض وهذه الزلزلة الشديدة الى تحدث في الأرض، فبأمكان هذه الزلزلة ان تحرك الأرض من مكانها فما بالك اذا كانت الأرض نفسها تتحرك. وتخيل مثلا ارتطام شيئين وبقوة مثل حوادث السيارات وغيرها وما ينتج عن هذا الارتطام من تدمير او تناثر الأشياء لمسافات بعيدة وخاصة في حوداث الطائرات مثلا.فلو الأرض فعلا بتتحرك وحدث لها مثل ذلك لتحركت من مكانها في الفضاء الفسيح وخاصة ان الأرض نفسها بالنسبة الى هذا الكون الكبير ما هي الا ذرة صغيرة في هذا الكون.

  5. البرهان الخامس:- يوجد في السيارات التي تنقل النفط والماء حواجز في خزاناتها تعمل كمخمدات لحركة المياه العنيفة أثناء تغير سرعة السيارة، وذلك للمحافظة على مركز توازنها. لو أن الأرض تنتقل حول الشمس بمدار إهليلجي بفعل جاذبية الشمس، فستكون سرعة انتقالها متغيرة بين تسارع وتباطؤ، وستتأثر مياه المحيطات بين فعل ورد فعل وسوف تحدث أمواج وحركة مياه عنيفة لمياه المحيطات، وستكون أعنف من (تسونامي) مع العلم أن المحيطات لا تحتوي على مخمدات لتخفيف حركة اهتزاز الماء.

  6. البرهان السادس:- لو أن الجاذبية الأرضية قادرة على إمساك وتثبيت الغلاف الجوي أثناء دورانها حول نفسها أو دورانها حول الشمس لمنعت حدوث الرياح خاصة رياح الأعاصير من الدرجة الخامسة التي تصل سرعتها إلى 250 كلم/ساعة.

  7. البرهان السابع:- إذا كانت الأرض تدور حول نفسها باتجاه عكس عقارب الساعة، فيجب أن تكون سرعة الزاوية واتجاه دوران القمر الصناعي التلفزيوني مثل قمر عربسات مثل دوران الأرض حول نفسها عكس عقارب الساعة. إذا كانت الأرض تدور وفي الواقع يتم إطلاق الصاروخ الحامل للقمر الصناعي ويوضع في المدار المخصص له ويكون اتجاه دوران القمر الصناعي مع عقارب الساعة بسرعة تقريبا مساوية لسرعة المدار الذي يدور عكس عقارب الساعة. ومن ثم يحرر القمر الصناعي من الصاروخ وتعمل محركات صغيرة لتجعل محصلة سرعة دوران الفلك ودوران القمر صفرا وبذلك يكون القمر الصناعي كأنه مربوط مع الأرض.

  8. البرهان الثامن:- في علم الطيران نعرف بان الاحداثيات تتناول اعداد خطة الطيران وحساب كمية الوقود اللازمة لإتمام الرحلة حسب المسافة الفعلية وسرعة الطائرة واتجاه وسرعة الرياح فقط، ولا يدخلون في حساباتهم دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس.وهذا تأكيد على ان الأرض تبقى ثابتة وهى مركز الكون في علم الفلك وصواريخ الفضاء وكلها شواهد تدل على ان الأرض ثابتة وان الافلاك والشمس والقمر تدول حول الأرض وليس العكس.

  9. البرهان التاسع:- في السماء هناك النجم القطبى الذى يدل على جهة الشمال وهذا النجم ثابت لا يتحرك وقد اجمع الكثير من العلماء على ثبوته. فلو وقفت في وقت مبكر من الليل في مكان ونظرت إلى السماء ورأيت هذا النجم، فقف في نفس المكان وإلى نفس الاتجاه الذي اتجهت إليه أول مرة حتى وصلت إلى هذا النجم فبالطبع سترى أن هذا النجم لم يتزحزح عن مكانه وحتى لم ينحرف أدنى انحراف عن المكان الذي شاهدته فيه أول الليل عن المكان الذي شاهدته فيه آخر الليل.
  10. البرهان العاشر:- قد يكون هناك فعلا حركة للأرض ولكنها لا تؤثر في حركة الكون مثل حركة الشمس والقمر 

     

     

     

     

    والكواكب السيارة وما الى اخره من معجزات ربانية لايعملها الا هو جل في علاه.ويمكننا ان نستدل على ذلك من واقع القرأن الكريم في سورة يس 40 (وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) واكيد والله اعلم على كل حال بان الأرض أيضا تتحرك في مدار خاص بها لقوله تعالى عن الكون والسماء في سورة الذاريات الاية 47 (وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ).
** ولقد اثبت علماء الناسا حديثا بان السماء الكونية تزداد في الاتساع كل عام بمقدار عددا من السنتيمترات وبما ان الأرض جزء ضئيل في هذا الكون الواسع فلابد لها أيضا من حركة تناسب اتساع هذا الكون لكى تستمد اشعتها من الشمس وضياءها من القمر.ولكن هذه الحركة الأرضية تحتاج الى مزيدا من العلم والبحث ولعل العلم المتقدم في الأعوام القادمة يثبت لنا اكثر مما لدينا الان ومازال العلماء باحثين في الامر بكل جدية ونشاط.
وما اجمل الاعجاز القرأنى في هذا الامر لقوله تعالى في سورة لقمان 29 (أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَأَنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ)
** ففي حقيقة الامر كل هذه الأمور العلمية وما حدث فيها مع اثباتات وكذلك من مغالطات كان نتيجة التطور العلمى البشرى وخاصة بعد ادعاء الولايات المتحدة في أواخر حقبة الستينات بصعود الانسان الى القمر. وكل هذا جميل وفى صالح البشرية وما يمكن للبشرية من الاستفادة الحقة من كل ذلك. ولكن الامر الاغرب في هذا كله هو محاولة هؤلاء العلماء او البعض منهم في إيجاد اى خطا لفظى او علمى في القرأن الكريم مما اثار حفيظة علماء المسلمين وهم اول من ادعوا بعدم مصداقية طلوع الولايات المتحدة الامريكية الى القمر وحتى قبل قيام روسيا نفسها باعلانها العالمى العلمى وتشككها في صعود الانسان الى القمر.
** ولو تمشينا مع مبدأ النسبية مثلا ووقف الانسان على سطح الأرض فسوف يرى القمر يدور حول الأرض فيقول بان القمر يدور والأرض ثابتة.ولكن هذا الانسان نفسه لو وقف على سطح القمر سوف يرى الأرض هي التي تدور حول القمر ويقول ان الأرض تدور والقمر ثابت،فهذا التناقض الظاهرى هو ما وضعه العلماء تحت مسمى (مبدأ النسبية والتناقض الظاهرى)
** هذه النظرية وما يتبعها من تعليقات وتحاليل تؤكد بكل مصداقة علمية بانها نظرية فرضية فقط ولا يمكن الوصول الى حقيقتها الكاملة لان الانسان أصلا لم يصل ولم يهبط على سطح القمر.وكيف يصل الى القمر ويهبط عليه وان القمر أصلا في حركة دائبة متحركة وليس لها استقرار في هذا الكون الفسيح.بل أقول بعلو فم بان القمر نفسه يسبح في السموات السبع على مدار الشهر كاملا وهذه معجزة ربانية لم يصل اليها العلم الحديث الان ولن يصل الا بعد عقود طويلة من العلم والاثبات اليقينى الحقيقى.

 

** وهذه الحقيقة يمكن الوصول اليها في تدبر اية قرانية بالغة التعقيد العلمى لقوله تعالى في سورة نوح 15/16 (أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقاً.وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُوراً وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجاً) فهذه الاية الكريمة تدل على حركة القمر وبهذه الحركة لايمكن للإنسان ان ينزل على سطح القمر، وبعيدا عن نظرية المؤامرة بين روسيا والولايات المتحدة حول هذا الامر وموضوع الحرب الباردة في السابق، يجب علينا نحن ان نتفكر ونتدبر في خلق الله ونعرف بالتحديد ما هي حركة القمر في هذا الكون واشياء أخرى كثيرة.

 

** ويمكننا الفهم اللغوى في هذه الاية بفهما صرحيا بان السموات سبعا طباقا اى بعضها فوق بعض وجعل القمر فيهن نورا اى ان القمر يسبح في السموات السبع ليشع نوره فيهن، وهنا نتسائل هل حقا يقوم القمر بالسباحة في السموات السبع على مدار شهرا كاملا وماهو مدى اتساع هذه السموات السبع؟؟ وهل لذلك علاقة بتغير صورة القمر الى ثلاثة اشكال في الشهر الواحد؟؟
** وهناك اية تشير الى قدرة الله تعالى ويمكن ان يكون لها علاقة بهذا الموضوع وهى العروج في السموات وهذا ينطبق أيضا على سباحة القمر لقوله تعالى في سورة المعراج 4 (تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ) وهذا العروج يتم من خلال السموات السبع وما فوقها حتى عرش الرحمن.ولو افترضنا نظريا بان القمر يسبح في السموات السبع على مدار شهرا كاملا فما هي سرعته القصوى للعروج خلال السموات السبعة بمقدار الالاف والالاف من السنين وهذا كله يحدث في شهر واحد فقط وكما نرى القمر في مطلع وفى اخر كل شهر .. سبحان الله العلى القدير.
ثالثا:- للقمر حركة كونية يستحيل معها الانسان الهبوط على سطحه
** فالقمر يدورحول الأرض في مدار شبه دائري يبلغ طوله حوالي ‏2,4‏ مليون كيلو متر تقريبا‏،ويبلغ متوسط نصف قطره‏ 384,400‏ كيلو متر‏. وفي أثناء هذه الدورة يقع القمر علي خط واحد بين الأرض والشمس فيواجه الأرض بوجه مظلم تماما‏، وتسمي هذه المرحلة باسم (مرحلة الاقتران‏) ويعرف القمر فيها (باسم المحاق) وتستغرق هذه المرحلة ليلة إلي ليلتين تقريبا.

 

** ثم يبدأ القمر في التحرك ليخرج من هذا الوضع الواصل بين مراكز تلك الأجرام الثلاث فيولد الهلال الذي يحدد بمولده بداية شهر قمري جديد، ويقع هذا الهلال في أول منزل من منازل القمر‏.ويمكن رؤيته بعد ساعات من ميلاده إذا أمكن مكثه لمدة لا تقل عن 10 دقائق بعد غروب الشمس،وكان الجو علي درجة من الصفاء تسمح بذلك‏.‏
** وبإستمرار تحرك القمر في دورته البطيئة حول الأرض تزداد مساحة الجزء المنير من وجهه المقابل لكوكبنا بالتدريج حتي يصل إلي التربيع الأول في ليلة السابع من الشهر القمري،ثم إلي الأحدب الأول في ليلة الحادي عشر،ثم البدر الكامل في ليلة الرابع عشر، وفيها تكون الأرض بين الشمس من جهة‏ والقمر من الجهة الأخري علي استقامة واحدة‏.

**وإذا كانت الأرض تدور حول نفسها فسوف تكون سرعة دورانها عند خط الاستواء حوالي 1667 كيلومتر بالساعة (لأن محيط الأرض يساوي 40 ألف كيلو متر تقطعها في دورة واحدة خلال 24ساعة) وتكون سرعة 

 

دوران القمر حول مركز الأرض حوالي 3000 كيلو متر بالساعة،حيث يبعد القمر عن الأرض 350 ألف كيلومتر ولأن القمر يدور 12 درجة حول مركز الأرض كل 24ساعة وحسب قوانين الملاحة الجوية فإن الهبوط بالكبسولة على سطح القمر المتحرك مستحيل وبهذا تكون الولايات المتحدة الأمريكية قد كذبت على العالم بأنها هبطت 



 

على سطح القمر.


 

** فكل هذه المعطيات تدلنا على الصعوبة الكاملة في الهبوط على القمر،ثم لماذا هبط الانسان على القمر مرة واحدة فقط ولم يفعلها مرة أخرى لو كان الامر بهذه السهولة؟؟ ثم لماذا روسيا نفسها لم تهبط على القمر وهى التي لا تقل علما وفكرا عن أمريكا في موضوع الفضاء والكون وما الى اخره.وهناك ادلة أخرى تثبت الكذب الامريكى وبانه من رابع المستحيلات الهبوط الى القمر لحركته الدائبة ونحلل كل هذه النقاط فى صورة مبسطة:-

 


  1. العلم الامريكى:- علميا لا توجد رياح على سطح القمر وكان العلم الأمريكي يرفرف كما ظهر في احدي الصور حتى وان قالوا انه رفرف فقط اثناء الثبيت ولكن التدقيق بالصور يثبت عكس ذلك تماما.

  2. عدم وجود اثار للنجوم في السماء:- حيث ان جميع الصور تظهر السماء كاحلة بدون اي اثار للنجوم او اي اجرام سماوية. ورغم ان بعض علماء ناسا عللوا ذلك بان انعكاس ضوء الشمس علي القمر عالي جدا مما تطلب اثناء التصوير استخدام فلاتر لتخفيف سطع الضوء مما حجب تصوير اي شيء في السماء.

  3. مصدر الإضاءة مجهول:- فبعض صورالرحلة تبين ظهور الاجزاء التي في الظل،ومن المعروف ان اشعة الشمس هي المصدر الوحيد للاضاءة علي سطح القمر.وهذه الاشعة تنعكس بشكل كامل مما يمنع الرؤية في منطقة الظل (مثلما لا يظهر الجزء الاخر من القمر عندما يكون هلال مثلا) ولكن احدي الصور اظهرت أحد الرواد عند صعوده للمركبة ظهور بعض اجزاء جسمه وبعض المعدات، مما يعطي تشكيكا كبير ان الضوء المستخدم هو ضوء استديوهات وليس علي القمر!

  4. وجود الظلال في اتجاهات مختلفة:- من المفترض أن مصدر الاضاءة الوحيدة هي الشمس، وبالتالي يجب ان تكون جميع الظلال في اتجاه واحد ومتوازية. ولكن حسب ما اكتشفه العلماء وجود ظلال للأجسام في اتجاهات مختلفة في نفس اللحظة مما يوحي بوجود أكثر من مصدر للأضاءة.
  5.  

    عدم وجود اثار للمركبات:- يبدوا في الصور ان المركبة هبطت علي السطح دون ان تحدث اي اثار في التربة 

     

     

    وهو شيء مريب وغير منطقي! واظهرت الصورة الملتقطة عدم وجود اثار علي سطح التربة من قوائم المركبات اوالمحرك السفلي وكأنها لم تتحرك من مكانها بالرغم من انه المفترض ان هذه المركبة هبطت علي هذه البقعة.

  6. درجة حرارة القمر:- من المعروف علميا ان درجة حراراة القمر نهارا تصل الي 123° نهارا و (-153°) ليلا وهنا تتطلب وجود بذلات ذات مواد وتصميم صعب ويجب توافر اجهزة تبريد وتدفئة خاصة لتخفيف هذه الدرجات العالية واجهزة لمعالجة فرق الضغط وغيرها وهو ما يتطلب تقينات عالية غير متوفرة في ذلك الوقت.

  7. فقر الامكانيات التكنولوجية:- يعتقد هؤلاء العلماء أن الامكانيات التقنية الموجودة وقتها لا تسمح بالوصول الي القمر بدليل عجز ناسا عن تكرار الحدث بعد أربعين عاما بالرغم من التطورات الهائلة في مجال التكنولوجيا

  8. صورة توضح طبقة موجات (فان الين) المميتة:- كان هؤلاء العلماء ومعهم عالم فضاء سوفيتي أقروا بوجود طبقة من موجات حزام (فان آلن) الإشعاعي اضافة الي طبقة سميكة من الإشعاع الذري حول القمر مما يجعل اختراق الإنسان لهذه الطبقة دون الاصابة بالسرطان او تقرحات جلدية أمرا مستحيلا.رواد الفضاء لأبوللو 11 لم يصب أحدهم بأي أذي وخاصة الهابط منهم وهو رائد الفضاء (نيل ارمسترونج).
  9. صورة من القمر الصناعي للمنطقة 51:- يعتقد هؤلاء العلماء أن مسرح هذه العملية من أولها لآخرها كانت في صحراء نيفادا في منطقة عسكرية حساسة تسمى (المنطقة51) وحتي تاريخ اليوم يتم منع وتصفية أي شخص يقترب من هذا المكان ورجح البعض ان طبيعة المكان تكاد تكون مشابهة لما جاء بالصور.

صورة المنطقة 51 الامريكية السرية التي تم فيها تصوير هبوط الانسان الكاذب على سطح القمر
صورة المنطقة 51 الامريكية السرية التي تم فيها تصوير هبوط الانسان الكاذب على سطح القمر
** المنطقة 51 هي الاسم المستعار للقاعدة العسكرية التي تقع في الجزء الجنوبي من ولاية نيفادا في غرب الولايات المتحدة (83 ميلا إلى الشمال الغربي من وسط مدينة لاس فيجاس) ويقع في وسطها، على الشاطئ الجنوبي من بحيرة الجرووم Groom Lake مطار عسكري سرى ضخم. الهدف الأساسي للقاعدة هو دعم تطوير واختبار الطائرات التجريبية ونظم الأسلحة.
وهي المنطقة التي قامت الأقمار الصناعية الروسية بتصويرها بعدم علم التكنولوجيا والمخابرات الامريكية والتي اثبتت بها روسيا الكذب الامريكى بالصعود والهبوط على القمر،ومتى ستجيب أمريكا على كل ذلك؟؟.

 

** وأخيرا نقول بانه في مطلق العلم والتكنولويجا فليس هناك مستحيل ولكن لابد من تقدم علمى مزهل للوصول الى القمر وكذلك الهبوط على سطحه.واعتقد بان هذه العلوم والتكنولوجيا لم يكن العالم او وكالة ناسا آنذاك لديها هذه المقدرة في الهبوط على سطح القمر.وكذلك في الحقيقة العلمية ليس هناك مانع من الهبوط على سطح القمر وان الوصول ليس بهذه الصعوبة الان ولكن الصعوبة لكها تكمن فقط في الهبوط. ومن الناحية العقلية والايمانية يمكن حدوث ذلك لقوله تعالى في سورة الرحمن 33 (يا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا ۚ لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ) والسلطان هنا هو سلطان العلم، والسؤال الان هل فعلا وصلت البشرية الى ذلك العلم المتقدم والذى يؤهلها بالهبوط على سطح القمر؟؟.

 

** ومن ناحية أخرى لو نظرنا الى القطبين الأعظم على الأرض الان وهما روسيا وامريكا نجد انهم في حقيقة الامر لا يسخرون ذلك لعلم نافع حقا للبشرية وانما الغرض الأول والأخير هو التسابق لامتلاك الأرض ومن عليها بجانب التسابق التسليحى في المقام الأول والأخير.
** فصناعة الصواريخ وتحميل المركبات عليها ليس لاجل اكتشاف الفضاء بقدر ما هو سباق تسلح عسكرى ينفردان به دون الأمم الأخرى، بجانب الأسلوب المخابراتى في الامر وكذلك صناعة الأقمار الصناعية وتطويع كل ذلك تحت مسمى العلم الحديث واكتشاف الفضاء وحرب الكواكب وما الى اخره من مسميات تزهل البشرية أحيانا وخاصة البشرية ضعيفة النفوس والغير متدبرة للامر برمته من زواياها المختلفة.
** نعم هناك مركبات وصلت الى مشارف المريخ وهناك أقمار صناعية صورت المريخ وبعضا من الكواكب الاخرى ولا شك في ذلك على الاطلاق، ولا ننكر العلم ومقدرة العلم في عمل وتنفيذ ما هو اكبر واعقد من ذلك ولكن في نفس الوقت وفى هذه الأيام أيضا نتشكك كثيرا ولا نصدق بموضوع هبوط الانسان على القمر مطلقا لان هذا يحتاج الى علوم ودراسات أخرى لم تصل البشرية حتى الان الى تلك التكنولوجيا الحديثة المتطورة جدا جدا ولكن مع الأيام قد يصل الانسان فعلا ويهبط الى القمر ولاشك في ذلك أيضا.

 

التعليقات